تفسير رؤية الدواة في المنام

img

تفسير رؤية الدواة في المنام

الدواة:

خادمة ومنفعة من قبل امرأة، وشأن من قبل ولد. فمن رأى أنه يكتب من دواه ؛ اشترى خادمه، ووطنها، ولا يكون لها عنده وطء، وقيل: من رأى أنه أصاب دواة؛ فإنه يخاصم امرأته، أو غيرها، فإن كان ثم شاهد خير؛ تزوج ذا قرابة له

وحكي: أن رجلا رأى كأنه يلقي دواه، فقص رؤياه على معبر، فقال : هذا رجل يأتي الذكران. وقال أكثر المعبرين : إن الدواة زوجة ومنکوح. وكذلك المحبرة، إلا أنها بكر، أو غلام، والقلم: ذکر، وإن كانت امرأة ؟ كان مداده: مالها، أو نفعها، أو همها وبلاءها، لا سيما إن سود وجهه أو ثوبه، وقد تدل الدواه على القرحة، والقلم على الحديد، والمداد على المده

 لمن رأى أن بجسمه دواء، وهو يستمد منها بالقلم. ومن رأى أنه يكتب في صحيفة، فإنه يرث میراث ؛قال الله تعالى : ( إن هذا لفي الصحف الأولى . صحف إبراهيم وموسى ) [الأعلى: ۱۸ ۔)

فإن رأى أنه يكتب في قرطاس؛ فإنه جحود ما بينه وبين الناس، وإن رأی

أن الإمام أعطاء قرطاسا؛ فإنه يقضي له  حاجة يرفعها عليه، ويدل القرطاس على أمر ملتبس عليه ؛ لقوله تعالی : (تجعلونه قراطيس تبدونها ) [الأنعام: ۹۱]  

قال عبد الغني النابلسي:

دواة في المنام تدل على العز والدولة والرفعة على قدر قيمتها، وتدل على الزوجة والمال، ومن رأى أنه اشتری محبرة؛ فإنه يتزوج امرأة لا يرى معها يوما أبيض، لأن قلمه لا يخرج منها إلا بالمداد، والدواة تدل على الدواء، فمن رآها و به داء : فقد ندب إلى التداوي و يبرأ إن شاء الله تعالى .

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!