تفسير رؤية اللوح في المنام

img

تفسير رؤية اللوح في المنام

قال ابن سیرین :

اللوح:

سلطان، وعلم، وموعظة، وهدى، ورحمة؛ لقول الله تعالى : (( وكتبنا له في الألواح ))  [الأعراف: 145]. وقوله:  ((في لوح محفوظ )) [البروج : ۲۲]. والمصقل: منه ما يدل على أن الصبي مقبل، صاحب دولة، والصدى منه يدل على أنه مدبر، لا دولة له، وإذا رأى لوحاً من حجر؛ فإنه ولد قاسي القلب، وإذا كان من نحاس ؛ فإنه ولد منافق، وإذا كان من رصاص ؛ فإنه ولد مخنث.

قال عبد الغني النابلسي:

لوح:

رؤية اللوح المحفوظ في المنام دليل على الستر للأعمال، وتدل رؤيته على البشارة لمن هو في شدة ، والعافية لمن هو مريض، لأنه منزه عن النقائص حافظ لما أودعه الله تعالی فيه، محفوظ بعين الله سبحانه وتعالى، وتدل رؤيته على الوقوع في المحذور لذوي الإجرام، ولأهل الطاعات دليل على هدايتهم وكشفهم لما أودع الله تعالى فيه من الأوامر والنواهي، وتدل رؤيته على الرزق لذوي التقتير لما أجرى الله تعالى فيه من قسم الرزق والأجل المحتوم، وتدل رؤيته على حفظ العلم والمال لأهله ، ويدل على كل ضابط وحافظ للودائع والأسرار والأموال وغيرها، وربما دل على الأمن من الخوف، وإن رآه ملك اتسعت مملكته أو فتح له كنز عظيم. والألواح المنزلة على موسى عليه السلام تدل رؤيتها في المنام على الشهود أو أئمة يهتدى بهم، وربما دلت على المواعظ . واللوح من الخشب الذي يكتب فيه دال على الزوجة والولد والأرض التي يبذر فيها، وربما دل على الأمن من الخوف، ويدل على العلم لطالبه . وجميع الألواح دليل على النهي عن الذنوب، ومن رأى أنه أخذ لوحة من الإمام فإنه ينال سلطانا وفقها وإمامة إلا أن يعظه ويحضه على الخيرات فيكون موعظة وهدى ورحمة . واللوح إذا كان من حديد فإنه ولد عالم ذو بأس قوي لا تصيبه نائبة ، فإن كان مجلوا مصقولا فإنه يكون شجاعا ينال ما يتمنی، ولا يخذل، وإن صدئ فإنه لا يكون له دولة، وإن كان اللوح من حجر فإنه ولد قاسي القلب، وإن كان اللوح من نحاس فإنه يكون ولدة منافقة، وإن كان من رصاص فإنه يكون ولدة مخنثة . واللوح يدل على المرأة وصورة كتابته على الأولاد، وقد يدل على الولد وأنه يكون كيس فطنا يقبل ما يلقن ويتعلم ما يعلم. واللوح موعظة، واللوح من السلطان قوة لمن أخذه في منامه، واللوح للحامل ولد ذكر .

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!