تفسير رؤية البحر في المنام

img

تفسير رؤية البحر في المنام

البحر:

البحر في التأويل سلطان مهيب قوي , كما أن البحر أعظم الأنهار وهو داق على كل عن له سنط على الخلق , كالملوك. والجبــاة , والشادات , والأرواح , لقوته , وعظيم خطره , وأخذه. وإعطائه. وماله. وعلمه , ماؤه وموجه , رجالة. أو صــولاتـه , أو حججـه , وسمكه , رعيته. ورجاله. أو أرزاقه , وأمواله , أو مسائله. وحكمه ودوائه , قواده وأعوانه وتلاميذه , وسفته: عساكره , ومساكنه. ونساؤه , وأمناؤه , وتجـاراتـه وحــوانيتــه , أو كتبــه ومصاحفه , وفقهه .

وربما دل البحـر علـى الـدنيــا وأهوالها , تعز واحدا , وتموله , وتفقرُ  آخر ,  وتقتله , وتملكه اليوم وتقتله غداً , وتمهد له اليوم وتصرعه بعده وسفقنه , أسـواقهـا , ومـواسمهـا , وأسفارها الجارية تغني أقواماً وتفقر آخرين ورياحه: أرزاقها , وإقبالها , وحـوادثها , وطـوارقهـا , وأسقـامهـا , وسمكه: رزقها , وحيوانه. ودوابه,آفاتها وطـوارقها , وملـوكهـا , ولصوصها. وموجه: همومها , وفتنها.

وربمـــا دل البحـر علـى الفتنة الهائجة , المضطربة الفائضة , وسفنه :عصمة الله تعـالـى لمــن عصـم فيهـا . وأمواجه : ترادفها , وسمكه : أهلها الخاطئون فيها , الذين لا يرحم صغيرهم بل يأكله , ويستأكله . ويهلكه إن قــدر عليـه ودوابه : رؤسـاؤها وقادتهــا , وأهل البأس والشـح فيهـا , وربما دل على جهتم , وسفنه: كالصراط المنصوب عليها , فناج , ومكدوسن , وغريق في النار, وأمواجه:زفيرها , فمن رأى نفسه في بحر , أو رئي له ذلك , فإن كان ميتأ  فهو فى النار ,لقول الله تعالى : ﴿ أُغْرِقُوا فَأْدّخِلُواْ نَاَرَاً ﴾ ] نوح : 25[  . فكيف بالميت إن كان غريقأ.

وإن كان مريضا اشتدت به علته , وعظم بحرانه , فإن غرق فيه , مات من علته وإن لم يكن مريضآ , داخل سلطانا , إن كان ذلك في الضيف , وفي هــدوء البحـر , أو يسبح في العلــم وبخالط العلماء. أو يتسع في الأموال والتجارة على قدر سبحه في البحر واقتداره على الماء فإن غرق في حاله ولم يمت في غرقه , والا أصابه وجل ولا غـم , تبخر فيما  وفيه ومنه قولهم : غرق فلان في الدنيا , وغرق في

النعيم , والعلم ومع السلطان , فإن مات في غرقه , فسد وساء قصده في مطلوبه , الاجتماع الموت. والغرق , وأما إن دخله. أو سبح فيه في الشتاء والبرد أو في حين ارتجاجه , نزل به بــلاء مـن السلطـان. إلا سجن: أو عذاب , أو يناله مرض, واستسقاء , ورياح  ضارة أو يحصل في فتنة مهلكة , فإن غرق في حينه , قتل في محلته , أو فسد دينه في فتنة , ومن أخذ من مائه فشربه أو اقتناه , جمع مال من سلطان مثله أو كست من الدنيا نحوه ومن اغتسل من البحرء فإنه يكثر عن ذنوبه ويذهب همه بالملك . ومن بال في البحر؟,فإنه يقيم على الخطايا , ومن رأى البحر من بعيد فإنه يرى هولاً ,  وقيل: يقلب إليه شيء , ورؤية البحر هادئأ خير من أن تكون أمواجه مضطربة , والبحيرة تدل على امرأة ذات يسار, تحب المباشرة لأن

البحيرة واقفة لا تجري , وهي تقتل من يقغ فيهاء ول تدفعه , والموج : شدة وعذاب , لقول الله تعالى :  ﴿ وإذا خشيتم موج كالظلل ﴾ ] لقمان : 32 [ .وقال الله تعالى: ﴿ وحال بينهما الموج ﴾ ] هود : 43 [ ,

وحكي : أن  رأى كأنه يمشي في البحر: ففزع فزعآ شديدآ , لهيبة البحر, فقصن رؤياء على معبر, فقال : إن كنت تريد السفر , فإنك تصيب خيرآ وذلك أن رؤياه تدل على ثبات أموره ورأى رجل كأن ماء البحر غاض , حتى ظهرت حافتاه , فقصها على ابن مسعدة. فقال: بلاء , ينزل على الأرض من قبل الخليفة. أو قحط في البلدان أو سلب مال الخليفة. فما كان إلا يسير حتى قتل الخليفة , ونهب مالة, وقحطت ,البلدان .

ومن رأى كأنه أخرج من البحر لؤلؤة , استفاد مـن الملـك مال , أو جارية. أو علما وإذا رأى أن ماء البحر أو غيره من المياه زاد حتى جاوز الحد ـ وهو معنى المد ـ حتى دخل الدور, والمنازل, والبيوت. فأشرف أهلها على الغرق , فإنه يقع هناك فتنة عظيمة.

والأصل في الماء الغالب هم , فتنة, لأن الله تعــالى سمى غلبته وكثرته : طغيـانآ. وقيـل: إن الغرق يــدل على ارتكاب مصيبة كبيرة وإظهار بدعة ومن دخل البحر فأصابه من قعره وحل , أو طين , أصابه هم من الملك الأعظم , أو من سلطان ذلك المكان.ومن قطع بحرا , أو نهرآ إلى الجانب الآخره قطع هما , وهولاً ,  أو خوفا ,وسلم منه. وقال بعضـم: مـن رأى البحر أصاب شيئأ كان يرجوه . ومن رأى أنه خاض البحر, فإنه يدخل في عمل الملك. ويكون منه على غرر , فإن شرب ماءه كله: فإنه يملك الدنيا ويطــول عمـره , أو يصيـب مثـل مال الملك. أو مثل سلطانه, أو يكون نظيره في ملكه. فإن شربه حتى روي منه , فإنه ينال من الملك مال يتمؤل به مع طول حياته وقوته. فإن استقى منها فإنه يلتمسن من الملك عملاً , وينال بقدرما استقى منه . فإن صبه في إناءة فإنه يجني مال كثيراً من ملك أو يعطيه الله  تعالى دولة يجمع فيها مال , والدولة أقوى. وأوسع . وأدوم من البحر , لأنها عطية الله .

قال عبد الغني النابلسي

بحر:

في المنام يدل على ملك قوي هائل مهاب , عادل شفيق يحتاج إليه الخالق . والبحر للتاجر متاعه. وللأجير أستاذه . ومن رأى البحر أصاب شيئأ كان يرجوه.

وقيل: من شرب من ماء البحر تعلم من الأدب بقدر ما يشرب منه . فإن عبر البحر’ فإنه يغتتم مال عدو كبني إسرائيل لما عبروا البحر غنموا مال فرعون. فإن رأى أن ماء البحر دخل محلة ولم يتأذ أهلها منه. فإنه يدخل ذلك المكان سلطان وينال أهلها منه مال ,  وإن شرب منه وكان له شريك فارقه. ومن بال في البحر, فإنه يقيم على الخطايا , ومن رأى البحر من بعيد فإنه هول وفتنة وبلاء. وقال بعضهم, يقع في بلية ومحن تنزل به. ومن رأى البحر غاض حتى ظهرت حافتاه فهو بلاء ينزل إلى الأرض من قبل الخليفة, أو بيت مال. أو قحط في البلدان. ومن رأى: البحر وقف عليه  فإنه يصيب من السلطان شيئأ له يرجوه . ومن رأى البحر قد نقص وصار خليج فإن السلطان يضعف ويذهب عن تلك البلد التي ذهب عنها البحر. ولا يصيب الناس إلا خيـر. ومـن رأى أنه سلطـان أو ذو سلطان , فإن كان مريضا اشتد مرضه. ومن رأى أنه دخل فيه ثم خرج منه , فإنه يصيب من السلطان جزءاً ويذهب عنه الهم من قبله. ومن رأى أنه خارج من  بحر كان سابح فيه. فإنه إن كان مريضأ شفاه الله تعالى , وإن كان في هم من قبل السلطان أو غيره , فرج الله عنه , ومن رأى البحر غمره , فإنه يصيبه هم غالب ولا سيما إن كان ماؤه كدرآ أو ناله من قعره وحل . ومن رأى أنه يسبح في بحر فإنه يعالج الخروج من أمر فيه ويكون

مسبحه في ذلك. والطول إليه بقدر ما عالج في صعوبة السباحة , وسهولتها بقدر قربه من الساحل أو بعده. فإن كان خروجه من ذلك بساحته تلك. فإنه لا يلبث أن يخرج من ذلك الأمر الذي هو فيه. ومن رأى أنه دخل في بحر بالسباحة حتى لا يرى, فإن ذلك هلاكه وانقطاعه . ومن رأى أنه غمره الماء حتى مات فيه أو رأى أنه مات في الماء. فإن يموت شهيد لأن الغريق شهيد. وقيل : يموت كثير الخطايا , ومـن رأى أنه يغوص في البحر على اللؤلؤ وغيره , فإنه طالب مال أو نحو ذلك , ويصيب منه على قدر ما أصاب من اللؤلؤ أو غيره ومن رأى أنه يغرف ماء من بحر ويصبه في سفينة مرسية حتى يمألهاء فإنه يولد له غلام يعيش طويلاً . ومن رأى أنه أخذ ماء من البحر , فشربه نال من سلطانه مال أو جمع علم على قدر ما يشرب من الماء . وإن كان كدر أصابه خوف . ومن رأى أنه اغتسل أو توضأ من البحر. فإن كان مريضا شفاه الله تعالى , وإن كان مديونأ قضى الله دينه. وإن كان ذا هم فرج الله همه وإن كان ذا خوف أمن مما يخاف. وإن كان في سجن خرج منه إلى خير . ومن رأى أنه يمشي فوق الماء في بحره , فإنه يدل على حسن نيته وصحة يقينه , ويدل البحر على جهنم. ومن رأئ أحداً فيه وكان ميتأ فهو في النار وقيل : المشي على الماء يدل على استبانة أمر خفي . وقيل : يدل على خطروتوكله وربما دل على كثرة تحمل ‎البحـر على غيث السماء. وربما دل البحـر علـى التسبيح والتهليــل , لأن الإنسان إذا رآه سبح الله تعالى وهلل وكبر. وربما دل البحر على الخوف والجزع وبطء المقاصد. وربما دل على زوال الهم والنكد وربما دل على الموت لما يذهب فيه من المال والأرواح , وربما دل على الطهارة من الأنجاس والإيمان للكافر والتوبة للعاصي , ويدل على القسم لأن الله تعالى أقسم به فقال : ﴿ وَالْبحْرِ المَسْجُورِ ﴾ ]  الطور : 6 [ , وربما دل على الوالد والوالدة , ويدل على سجن الرجــل والمرأة أصحـاب الأخـــلاق السيئة. ومن لهم مكايد ومغايظ . وربما دل على السجن لسجن الحيوان فيه.

وربما دل على الصناعة التي لا حد لها والمدينة التي لا سور لها , وتدل رؤيته على ترك الجماعات , وشهود الأعياد وعلى المرض الـذي يمنعه عـن أكل الشهوات . فإن زاد البحر في المنام زيادة حسنة وكان الناس يحتاجون إلى المطر , أمطرو, وحصل لهم منه نفع . وإن رأه زاخر تتلاطم أمواجه حصل له في سفره خوف وشدة. ومن بال في البحرء فإنه يقيم على الخطايا , وربما دل البحر على الدنيا وأهوالها وعجائبها

بحيرة:

تدل في المنام على القضاة ‏ والـولاة الـذيــن يفعلــون الأشيـاء تدل على مؤامرة. والبحيرة للمسافر. تدل على تعذر السفر . والبحيرة الصغيرة تدل على

امرأة غنية . والبحيرة تدل على امرأة ذات يسار تحب المباشرة , لأن البحيرة واقفة

لا تجري. وهي تقتل مـن وقع فيهـا ولا تدفعه والبحيرة امرأة حربية .

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!