تفسير رؤية الرأس في المنام

img

تفسير رؤية الرأس في المنام

قال ابن سیرین :

 الرأس:

رئيس الرؤساء، فإن رأى كأنه اشترى رأسا من رآس، فإنه يطلب من رئيس أن يشغله بخدمة ينتفع، ويرتفق بها.

قال عبد الغني النابلسي

رآس: تدل رؤيته على المتصرف في رؤوس أموال الناس كالصيرفي، وربما دلت رؤيته على الموت، أوالوقوع في الشدائد. وإن كانت رؤوسا مجهولة وأنها بشعرها وقرونها ودمائها دل على فناء العلماء ومسك الرؤساء خصوصا إن كان الحاكم عليها أو بائعها مجهولا، أو شديد البأس. والرأس : مالك رؤوس الناس من بلدانهم لهم أخطار، فإن اشتری رأسا من رآس: فإنه يطلب من رئيس الرؤساء أستاذا ينتفع به ، أو خدمة يشغله بها. والرأس قاهر رؤوس الناس سلطانا او صناعة وتدبيرا

والرأس يعبر بالسلطان  

قال ابن سيرين :

 الرأس:

رئيس الإنسان الذي هو تحت يده، ورأس ماله وجده، فمن رأى كان رأسه أعظم مما كان؛ زاد شرفه ، ومن رأى كأن رأسه أصغر مما كان نقص شرفه، ومن رأى كأن له رأسين أو ثلاثة ؛ فإنه ينال ظفرة بالأعداء إن كان مبارزة، وإن كان فقيرا استغنى، وإن كان غنيا، يكون له أولاد بررة، وإن كان عزبا ؛ يتزوج وينال ما يريد.

فإن رأی تاجر كأنه منكوس الرأس؛ خسر في تجارته، فإن رأى  الرجل أنه منكوس الرأس، معلق، طال عمره في جهد، وتوبيخ؛ لقصة هاروت وماروت، فإن رأى كأنه منكوس الرأس منحن في ملإ؛  فإنه قد عمل خطيئة ، وهو نادم عليها، تائب منها، وأصل. هذه الرؤيا تدل على طول العمر؛ لقول الله تعالى : ( ومن نعمره ننكسه في الخلق ) – يس 68-

وقيل : من رأى رأسه مقلوبا ؛ فإن ذلك يدل فيمن يريد سفرا على مانع يمنعه من خروجه، على أنه لا يرى ما يتمناه عاجلا ، لكن آجلا ، ويدل ممن كان مسافرا غريبا على رجوعه إلى بلده بعد إبطاء على غير طمع، والرأس والعنق إذا رآهما الإنسان وكان فيهما قرحة، أو الم؛ فإن ذلك مرض يكون في جميع الناس بالسوية

فإن رأى أن رأسه صار مثل رأس الكلب، أو الحمار، أو الفرس، أوغيرها من الأنعام ، فإنه يصير إلى الكد، واللعب، والعبودية، ومن رأى كأن رأسه أستحال رأس فیل، أو أسد، أو نمر، أو ذئب، فقد قيل: إنه يأخذ في إنشاء أمور أرفع من قدره، وينتفع بها وينال الرياسة، والظفر على الأعداء، فإن رأى أن رأسه رأس طير؛ دلت رؤياه على كثرة الأسفار، فإن رأى رأسه مطيبا مدهونا ؛ دلت رؤياه على حسن جده فإن رأى رؤوسا مقطوعة؛ دلت رؤياه على خضوع الناس، فإن رأى كأنه أكل رأس إنسان نيئا، فإنه يغتاب رئيسة، ويصيب مالا من بعض الرؤساء فإن رأى كأنه أكله مطبوخا؛ فهو رأس مال ذلك الرجل إن كان معروفا، وإلا فهو مال نفسه يأكله ، فإن رأى كأنه أخذ رأس ماله بيده ؛ فهو مال يصير إليه أكثره ديه، وأقله ألف درهم، وهذه الرؤيا  تدل على وقوع صلح بينه وبين رجل عليه دین، لقول الله تعالى:( وإن تبتم فلكم رؤوس أموالكم )  [البقرة : ۲۷۹] .

 فإن رأى كأن رأسه بان عنه من غير ضرب، فإنه يفارق رئیسه، فإن څمل راسه من ذلك الموضع، ذهبت رياسته، فإن كان رأسه قطع، فأخذه، ووضعه، فعاد صحيحة، كما كان، فإنه يقتل في الجهاد، ومن رأى كأن رأسه بان عنه ،فأحرزه ، أصاب مالا بقدر دينه ، وعوفي أن كان مريضا

 والرأس على رمح، أو خشبة رئيس مرتفع الشأن. ومن رأى كأن رأسا من رؤوس الناس في وعاء عليه دم ؛ فهو رجل رئيس يكذب عليه، ومن رأى كأن رقبته ضربت، وبان رأسه عنه ، فإن كان  مريضا؛ شفي، أو مديونا؛ قضي دينه ، أو صرورة حج، وإن كان في كرب، أو حرب، فرج عنه، فإن عرف الذي ضربه ؛ فإن ذلك يجري على يدي من  ضربه، فإن كان الذي ضربه صبيا لم يبلغ، فإن ذلك راحته، وفرجه مما هو فيه من کرب، أو مرض، وهو موته على تلك الحال، وكذلك لو رأی – وهومريض – قد طال مرضه، وتساقطت عنه ذنوبه، وهو معروف بالصلاح، فهو يلقى الله على خير حالاته، ويفرج عنه وكذلك المرأة النفساء، والمريض المبطون، أو من هو في بحر العدو، وما يستدل به على الشهادة

ومرض الرأس في الأصل يرجع تأويله إلى الرئيس، وقيل : الصداع ذنب يجب عليه التوبة منه، ويعمل عملا من أعمال البر لقول الله تعالى : ( أو به أذى من رأسه ففديه من صيام أو صدقه أو نسك )(البقرة : ۱۹۹).

ورأس الإنسان أفضل في عرض الدنيا

قال عبد الغني النابلسي

ومن رأى أن رأسه أعظم مما كان :فإن ذلك ابوه، وصغر الرأس يدل على نقصان الشرف. ومن رأى أن رأسه مكشوف، فإنه يعصي سيده، ويخرج عن طاعته، وإن رأى أنه منكوس الرأس منحن، فإنه معترف بخطيئته ، مقبل إلى الصلاح، تؤول رؤياه هذه بطول عيشه وإن رأى أنه منگوس الرأس في الملأ أو عند سلطان : فإنه عمل خطيئة، وهو نادم عليها، ومريد للتوية، وإن كان تاجرا: فإنه يحسن في ماله. ومن رأى رأسه قد عظم: يترأس في قومه، ومن رأى رأسه صغر: فإنه إن كان لبيبا صار ، جاهلا ، وإن كان عالما صار أحمق، وإن كان رئيسا: عزل عن رئاسته، ومن رأى رأسه قطع من غير ضرب، فإن كان عبدا: عتق، وإلا فارق ربه، وولي أمره. والرأس: يدل على رأس المال، والرؤوس المقطعة: تدل على المال. فمن رأى بيده رأس آدمي؛ فإنه ينال ما قيمته ألف دينار، أو ألف درهم، أو مثله على قدر صاحب الرؤيا ، ومن تحول رأسه راس اسد: فإنه ينال ملكا، ومن رأي رأسه يرض بالحجارة ؛ فإنه ينام عن صلاة العشاء. ومن رأى رأسه رأس طير، فإنه يكون كثير الأسفار، والرأس والعنق إذا رأى الإنسان فيهما قرحة ووجعا، فإن ذلك يدل على المرض في جميع الناس بالسوية. فإن رأى رأسه مطيبا مدهونا: دلت رؤياه على حسن جده، فإن رأى رؤوسا مقطوعة بيده : دلت رؤياه على خضوع الناس له، ومن رأى أن رأسا من رؤوس الناس في وعاء عليه دم: فهو رجل رئيس يكذب عليه  هناك في السبب الذي رآه في المخلاة وربما كان خبرا كذبا يأتيه، لأن الدم کذب في هذا الموضوع. والرأس أشرف ما في البدن ، فيدل على الرياسة والرئيس من كل شيء الوالد والوالدة والأستاذ والمؤدب والملك، ويدل الرأس على القدر ذات الأذان. ورأس البطيخ، أو رأس الرقيق، وربما دل الرأس على قلعة الملك وخزائنه، وربما دال على ما يستره من عمامة وقلنسوة وسقف، وربما دل على التاج للملك والبيضة للمحارب ، والسفينة على السماء ذات النبرين، ويدل على الميزان والمكيال، وما يقاس به لأنه محل العقل الذي يحرر الأشياء ويميزها فبه يأخذ وبها يعطي، وربما دل الرأس على الحمام والفرن، وعلى كل مكان ينعقد فيه البخار في الوهج  للمصلحة، وربما دل الرأس على الخيمة القائمة ذات العمد والأطناب بالتشريع والتخمير ، وربما دل رأس العالم على علمه، والصانع على صنعته، وعلى الذكر الجميل، وعلى الموت والحياة، ومن حسن رأسه، أو کبر عن مقداره، ولم يفحش في النظر: دل على العز والرفعة والرزق، وربما دل كبر الرأس: على العلم الوافر، أوالحكمة أو العقل، وإن صغر رأسه: دل على زوال المنصب، وقلة المال، والوقوع في الجهالة . فإن صار له في المنام رؤوس، رزق ذرية، أو علوما مفيدة، أو ضياعا أو أملاكا أو أولادا أو أتباعا أو مالا، وإلا كثرت عائلته وثقل ظهره، وقل ربحه، ومن فقد رأسه فقد دل الرأس عليه، أو كان ممن يمشي بغير وعي لكثرة الهموم والأنكاد، فإن قطع رأسه بيده: قتل نفسه بسوء تدبيره، أو كان لا يقوم بإكمال الوضوء، أو لا يتم ، السجود، أو قاطع من يعز عليه، أو خان والده أو سيده، أو من دل الرأس عليه . وما أصاب الرأس من خير أو شر، أو ظهر في الوجه، أو اليد أو المرفق أو الرجل أو الكعب من زيادة أو نقص : كان ذلك عائدا على طهارته، وإتمام وضوئه، أو تعميمه، ومن رأى أن رأسه زال عنه، فإنه يزول عنه رأس ماله الذي يعيش منه و به قوامه. وربما حلق رأسه ، أو فارق قلنسوته أو عمامته في الحر، أو  هدم غرفته ، أو بدل سقف داره ، فإن كان عبدا: باعه سيده. ومن رأى رأسه بيده  وهو ينظر إليه، فإن ذلك تدبیر صاحب الرؤيا في رأس ماله. ومن رأى أنه ذهب برأسه، فإنه مرض يصيبه. ومن رأى أن عنقه ضرب، وبان الرأس منه ، فإن كان عبدا: عتق، وربما يصيب مالا عظيما، فإن عرف الذي ضربه : نال منه خير كثير على يديه. ومن رأى أنه يكلم رأسه:أصاب خيرا، ومن رأى أن رؤوس الناس مقطوعة في بلد أو محلة، أو على بابها و في بيت؛ فإن ذلك رؤساء الناس يأتون ذلك الموضع، ويجتمعون فيه،فإن رأى أنه يأكلها أو يأكل منها، أويطعمها غيره، أو ينال منها شعرأ، أوعظاما أو غير ذلك، فإنه يصيب مالا من عظماء الناس ورؤسائهم، وإن كانت رؤوس البهائم أو السباع، أو غير ذلك،إلا أنها دون رؤوس الناس في الشرف والمال، لكنها مال على كل حال . ومن رأى أن ملكا أو والي يضرب عنقه : فإن الوالي هو الله تعالى ينجيه من همومه ،ويعينه على أموره، فإن رأى ملك أنه يضرب رقاب رعيته : فإنه يعفو عن المذنبين، ويعتق رقابهم، وضرب الرقبة: يدل في المماليك على العتق وقيل: من رأى أن عنقه تضرب إما بحكم حاكم، أو بقطع الطريق، وإما في الحرب أو غيره، فإن ذلك مذموم لمن كان أبواه باقيين، وكان له ولد، وذلك لأن الرأس يشبه الوالدين لأنهما سبب الحياة، ويشبه أيضا الولد من أجل الصورة. فإن رأى ذلك خائف، أو من يحكم عليه بالقتل. فهو محمود، لأن البلايا تصيب الإنسان مرة واحدة ولكن يمكن أن تصيبه مرة ثانية، وأما في الصيارفة وأرباب الأموال: فإنه يدل على ذهاب أموالهم، ويدل في المسافرين على رجوعهم، وفي المخاصمين: على الغلبة.فإن رأي رأسه في يده : فإن ذلك صالح لمن يكون له أولاد، ولم يقدر على الخروج في سفر، وإذا رأى أن في يديه رأسه، وله رأس آخر طبيعي، دل ذلك على أنه يقاوم شيئا من الآفات التي تكتنفه، ويصلح شيئا من أموره الرديئة التي في تدبيره، فإن رأى السلطان في رأسه عظمة، فهو زيادة وقوة في سلطانه ، فإن رأى أن رأسه راس كبش: فإنه يعدل وينصف، فإن رأى أن رأسه رأس كلب فإنه يجور وبعامل رعيته بالسفه , وإن تحول رأس الإنسان في المنام رأس.  حمار : فإنه يكون يرفع رأسه في الصلاة قبل الإمام لما ورد في الحديث النبوي، أو أنه يصير جاهلا وسفيها أو يطعم مخ حمار : فيفسد دماغه. ورؤوس الغنم أو البقر أو غيرهما مما يؤكل : إذا رأى أنه اشترى شيئا منها، مما يكبس في التنور، وكان سمينا : فإنه يستفيد رئيسا أستاذا ينتفع منه، فإن كان مهزولا: فإنه أستاذ لا نفع فيه، فإن كان منتنا: فإنه أستاذ يثني عليه قبيحا. فإن رأى أنه يأكل رأس شاة، أو رأس بقرة، أو ثور، أو رأس جمل نيئة: فإنه يغتاب رئيسا ينسب إلى ذلك الجوهر، فإن كان مطبوخى أومشويا ، فإنه يستفيد مالا من الرؤساء، أويأكل رأس مال أحد ينسب إلى جوهره،والرأس من الشاة : رأس مال أكثره :. عشرة آلاف درهم، وأقله ألف درهم وأكل الدماغ مال مدفون، وأكل العيون :أموال الرؤساء. ومن رأى أنه يأكل رأس غنم و گرأعه ، فإنه ينال عزا ومالا بالحري أن يكون من میراث.

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!