تفسير رؤية مخاط الأنف في المنام

img

تفسير رؤية مخاط الأنف في المنام

رؤية المخاط يخرج من الأنف مبشر بالخير و الفرج للرائي،وربما دل على مال يصرفه الرائي،وقد يدل على دفاع الرائي على نفسه .

قال ابن سیرین :

المخاط :

من رأى كأنه امتخط فإنه يقضي دينه، أو ينجو من هم، أو يجازي قوما بشيء فعلوه. وقيل : إن المخاط دليل الولد، بدليل: أين الهرة تولدت من مخاط الأسد، ومن رأى كأنه امتخط على الأرض، ولدت له ابنة ؛ فإن رأى كأنه امتخط على امرأته ، فإنها تحبل، وتسقط ابنة، وإن رأى امرأته امتخطت عليه ؛ فإنها تلد ابنة، أو تفطم ولدة صغيرة، ومن امتخط في دار رجل، نكح امرأة من تلك الدار حلالا، أو حرامة، فإن امتخط في فراش رجل ؛ فإنه يخون امرأته، فإن امتخط في مناديله ؛ خانه في خادمته، فإن رأى كأنه امتخط، فأخذت امرأة مخاطه ؛ فإنها تخدعه، وتحمل معه، وإن رأى كأنه يغسل مخاط غیره؛ فإن رجلا يخدع امرأته، وهو يجتهد في ستره، ولا يشتر، فإن رأى كأنه أكل مخاط نفسه، فإنه يأكل مال ولده. وإن أكل مخاط غیره؛ أكل مال ولد غيره، فإن رأى كأن في أنفه مخاطة؛ دلت رؤياه على حبل امرأته .

وإن رأى كأنه عطس، فخرج من أنفه حيوان؛ ينسب إليه ولد غيره، فإن كان الخارج سنوراً؛ فهو ولد لص، وإن كان حمامة، فابنة محبوبة، فإن رأی مخاطه يسيل؛ أصاب أولاداً شبهه ، ومن رأى إنساناً مخط في ثوبه ؛ واصله بمصاهرة.

ومن امتخط ؛ ألقح ولدا.

وأكل مخاط غيره : أكل مال ولد صاحب المخاط.

وإذا رأت المرأة : أثرها امتخطت؛ ولدت جارية تشبهها.

قال عبد الغني النابلسي:

وإن رأى أنه امتخط على امرأته وهي كارهة فإنه يخدعها ويظلمها في فرجها ويولد له كذلك، وإن رأى أنه عطس أو امتخط فخرج من أنفه دابة أو طير أصاب ولداً من جواري ما ينسب إليه ذلك الطير أو الدابة ، وإن رأى أنه خرج من أنفه ماء فشربه أكل مال نفسه . أو مال ولده، وإن رأى رجلا امتخط عليه فإنه يباشر امرأة على قدر الممتخط، وإن امتخط مخاط كان يؤذيه نجا من هم، ومن امتخط بلبلا ولد له ولد قارئ لكتاب الله تعالی ومن رأى أنه يسيل مخاطه ولد له أولاد كثيرة، ومن رأى أنه يمتخط فإنه يولد له ولد من امرأة قدرها في النساء بقدر الموضع الذي امتخط فيه من المواضع، فإن امتخط من الجانب الأيمن فالمولود ذكر، وإن امتخط من الجانب الشمال فالمولود أنثى وإن لم تكن له حامل ولا له أهل ولا يريد النكاح فإنه يؤدي زكاة ماله أو يتصدق على النساء أو تنفذ وصيته ، والمخاط وما يخرج من الأنف كالماء فإنه إنذار بمر أو نزلة ، وإن كان مخاطاً فهو دال على المال وإن استدعاء كان إذنه يصرفه حيث شاء ، وإن أكله احتاج إلى الدين أو إلى الشبهات .

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!