تفسير رؤية المرأة في المنام

img

تفسير رؤية المرأة في المنام

قال ابن سيرين:

المرأة:

من رأى امرأةً حسناء دخلت داره؛ نال سروراً، وفرحاً، والمرأة الجميلة مالٌ لا بقاء له؛ لأن الجمال يتغير، فإن رأى كأن امرأةً شابةً أقبلت عليه بوجهها؛ أقبل أمره بعد الإدبار، والمرأة العربية الأدماء، المجهولة، الشابة، المتزينة يطول وصف خيرها ونفعها في التأويل، والسمينة من النساء في التأويل خصب السنة، والمهزولة جدبها، وأفضل النساء في التأويل العربيات الأدم، والمجهولة منهن خيرٌ من المعروفة، وأقوى، والمتصنعات منهن في الزينة والهيئة أفضل من غيرهن، وكل مواتاة العربيات والأدم ومعاملتهن في التأويل خيرٌ بقدر مواتاتهن، ولهن فضل على من سواهن من النساء.

وإذا رأت امرأةٌ في منامها امرأةً شابةً؛ فهي عدوةٌ لها على أي حال رأتها، وإذا رأت عجوزاً؛ فهي جدها، وأما العجوز فهي دنياه، فإن رآها متزينةً مكشوفةً؛ نال دنياه مع بشارةٍ عاجلةٍ، وإن رآها عابسة؛ دلت على ذهاب الجاه لأجل الدنيا، وإن رآها قبيحةً؛ انقلبت عليه الأمور، وإن رآها عريانةً؛ فإنه فضيحة، وإن رآها متنقبةً؛ فإنه أمرٌ مع ندامةٍ، فإن رأى كأن عجوزاً دخلت داره؛ أقبلت دنياه، وإن رآها خرجت عن داره؛ زالت عنه دنياه، فإن لم تكن العجوز مسلمةً؛ فهي دنيا حرام، فإن كانت مسلمة؛ فهي دنيا حلال، وإن كانت قبيحةً؛ فلا خير فيها.

مرأة: هي في المنام إن كانت جميلة دالة على السنة المقبلة بالخير والراحة، وربما دلت المرأة على المطمر والمخزن والصندوق وكل ما يودع الإنسان فيه متاعه، وربما دلت على الأرض المقبرة لأن الإنسان يعود إليها كما خرج منها، وربما دلت على السجن والشريك لأنها تشارك الرجل اللذة والمال، وربما دلت المرأة على المطلع على الأسرار كالفراش واللباس وعلى الشجرة التي تحمل الثمر والبئر التي يدلي فيها حبله ومداسه الذي يطؤه ودواته التي يضع فيها قلمه ومركبه ومقعده، ومن رأى امرأة حسنة وهو يكلمها ويضاحكها، أو دخلت عليه في بيته فإنها سنة مخصبة، وإن كان فقيراً استفاد مالاً وإن كان محبوساً أفرج عنه، وإن كانت المرأة مستورة ومقنعة  فإنه خبر مستور، وإن كان معها رف فهو خبر مشهور ظاهر.

ومن رأى امرأة تأمر الناس وتنهاهم في الله تعالى فهو أمر صالح في الدين، ومن رأى امرأة سوداء حرة فلا خير فيها إلا إذا كانت مملوكة، ومن رأى نسوة ذات عدد وأسلحة أقبلن على الدواب فإنها عمال يقدمون تلك البلدة، وإن رأى امرأة تباع فإنه زوال سلطان عنه وتفرق أمره ثم يؤول حاله إلى ظهور وصلاح، ومن رأى امرأته رجلاً فهو جد لتلك المرأة وغنى لأهل بيتها ودنيا واسعة، ومن رأى امرأته هديت إليه أخرى فارقها إن كانت بينهما خصومة، وإن رأى امرأته تحمله أصابه عيب، وقيل: أصابه غنى، ومن رأى امرأة ليست ممن يراها في اليقظة ذهب له من ماله شيء ثم يجده، ومن رأى أنه قتلها ذهبت طائفة من ماله، وإن رأى أنه وطئها ذهب ماله كله، ومن رأى أن امرأته تهدى إلى غيره أو رآها متزوجة من زوج سواه ذهب دينه، وكان مآله حسناً. والمرأة دنيا ولذة ومنفعة، وربما دلت على السلطان لأنها حاكمة على الرجل، وربما دلت على الأرض والفدان والبستان وسائر المركوبات.

مرارة: من رأى في المنام أنه قطع مرارة إنسان بأسنانه فمات منه فإن القاطع يحقد عليه حقداً عظيماً، فإن خرج دمه وشربه القاطع فإنه يستحل ماله بجهله وشره، والمرارة تدل على الغضب وعلى اللذة وعلى الضحك وعلى الآلات المستعملة. ومرارة الإنسان صاحب سره.

مراسلة بين الفئتين: في الحرب تدل في المنام على قرب الأجل وإخماد الفتنة وإتباع الحق وموت المريض ونصر المظلوم، وإن صار الإنسان في المنام رسولاً دل على رفع قدره.

قال ابن سيرين:

مرافق الدار: المطبخ: طباخةٌ، والمبرز: امرأةٌ، فإن كان واسعاً، نظيفاً، غير ظاهر الرائحة؛ فإن امرأة حسنة المعاشرة، ونظافته: صلاحها، وسعته: طاعتها، وقلة نتنه: حسن بنائها. وإن كان ضيقاً مملوءاً عذرةً، لا يجد صاحبه منه مكاناً يقعد فيه، فإنها تكون ناشزةً. وإن كانت رائحته منتنةً، فإنها تكون سليطةً، وتشتهر بالسلاطة. وعمق بئرها: تدبيرها، وقيامها في أمورها. وإن نظر فيها فرأى فيها دماً؛ فإنه يأتي امرأته وهي حائض.

فإن رأى بئرها قد امتلأت؛ فإنه تدبيرها ومنعها للرجل من النفقة الكبيرة مخافة التبذير. فإن رأي بيده خشبة يحرك بها في البئر؛ فإن في بيته امرأة مطلقة. فإن كانت البئر ممتلئة لا يخاف فورها؛ فإن امرأته حبلى.

ومن رأى أنه جعل في مستراحٍ فإنه يمكر به. فإن أغلق عليه بابه، فإنه يموت، والمعلف عز؛ لأنه لا يكون إلا لمن له في الظهور والدواب، وقيل: إنه امرأة الرجل. ومن رأى كأن في بيته معلفاً يعتلف عليه دابتان؛ فإنه يدل على تخليطٍ في امرأة مع رجلين، إما امرأته، أو غيرها من أهل الدار. وأما الجحر في الأرض، أو الحائط؛ فإنه الفم، فمن رأى جحراً خرج منه حيوان؛ فإنه فم يخرج منه كلام بمنزلة ذلك الحيوان، وتأويله.

وحكي: أن رجلاً أتى ابن سيرين، فقال: رأيت جحراً ضيقاً خرج منه ثور عظيم، فقال: الجحر هو الفم تخرج منه الكلمة العظيمة، ولا يستطيع العود إليه.

وحكي: أن رجلاً أتى ابن سيرين، فقال: رأيت كأن يزيد بن المهلب عقد طاقاً بين داري وداره، فقال: ألك أم؟ قال: نعم، قال: هل كانت أمة؟ قال: لا أدري! فأتى الرجل أمه، فاستخبرها، فقالت: صدق، كنت أمةً ليزيد بن المهلب، ثم صرت إلى أبيك.

قال عبد الغني النابلسي:

مراق: هو في المنام وما يلي السرة من أعلاه وأسفله تدل على قوة البدن، وعلى الملك، فمتى كان في شيء من ذلك وجع فإن ذلك مرض صاحب الرؤيا وفقره.

قال ابن سيرين :

المحمرة: مملوك أديب ينال منه  صاحبه ثناء حسناً.

قال عبد الغني النابلسي:

محمل : هو في المنام تدل رؤيته على امرأة من البادية، ومحمل الحاج هو في المنام تدل رؤيته على الأفراح والحج والبشائر في البلد الذي يطاف به فيه .

مخ: هو في المنام دفائن وذخائر . موروثة، وإن رأى في عظمه مخاً  دل على مال بكنزه، وإن كان مريضا نهضت قوته وعوفي من علته .

 

مخدة : هي في المنام زوج ومال محفوظ وصاحبة سر وراحة من التعب .

مخدع: هو في المنام يدل على الخداع منه لغيره، أو يخدع بالكلام مخافة سطوته، وربما دل المخدع على بطنه وما ينطوي عليه من حسن السريرة وقبحها، فإن رأى في بيته مخدعة لا يعهده تجددت له آمال ونية فيما بينه وبين الله تعالى، فإن كان المخدع حسنا كان دليلا على حسن سريرته، وإن كان غير مناسب دل على الأماني الباطلة وسوء السريرة.

مخلب الطير : هو في المنام نصرة للمخاصم، كما أنه للطير عدة وجنة ووقاية .

مخلل الفاكهة وغيرها: رؤية في النوم تدل على الردة عن الدين أو التخلق بأخلاق المفسدين، أو التبذير في المال أو نقض العهد. والمخردل كلام حق غير مقبول.

قال ابن سيرين:

المخنقة: للرجال خناق، وللمرأةٌ زينةٌ، وولدٌ من زوج جوهري، وإن كانت من صفرٍ؛ فمن زوج أعجمي، وإن كانت من خرزٍ؛ فإنه من زوج دنيء، فإن كانت مفصلةً من جوهر، ولؤلؤ، وزبرجدٍ؛ فإنها تتزوج بزوجٍ رفيعٍ، وتلد منه بنتين، وتجد مناهاً فيه.

قال عبد الغني النابلسي:

وإن كانت من شب فإنه رجل أعجمي.

مد: هو في المنام طهارة، وكذلك الصاع لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتوضأ بالمد ويغتسل بالصاع.

قال ابن سيرين:

المداد: سؤدد، ورفع في مدد.

قال عبد الغني النابلسي:

مداد: هو في المنام كرامة في مدد ورفعة، فإن تلطخ به ثوبه فإن صاحب الثوب يقع فيه اللاطخ ثم يغلب الواقع وينصر صاحب الثوب عليه، وربما يصير الملطخ به ثوبه أبرص، وربما تلطخ ثوبه كما رأى والمداد سؤدد والكتابة قوة.

مدادي: هو في المنام تدل رؤيته على العلم والتبيان، وربما دلت رؤيته على الهم والنكد، والسواد ضيق الصدر.

قال ابن سيرين:

المداهن والمدلس: المتصنع المداهن، والمدلس، والمادح، والمطري: يستدل على صلاح عمله من فساده، ونفعه، وضره بحسب دهنه، واعتداله، وموافقته للمدهون، وبالمكان الذي يعالج فيه، ويلون الدهن، وما جرى فيه من الكتاب، والصور؛ فإن كان قرآناً، أو كلام بر؛ فهو صالحٌ، وما كان سوراً، أو شعراً من الباطل؛ فهو فاسد.

قال عبد الغني النابلسي:

مداهنمة ومداراة: هي في المنام دليل على الإيثار والبر والصدقة

مدبغة: هي في المنام وحكمها حكم المسلخ لما فيها من المياه والأنتان من الجلود المسلوخة، وربما دلت المدبغة على دار العلم والرباط وما أشبه ذلك من الأمكنة التي تتهذب فيها النفوس وتتوطن على الخير والصلاح، وربما دلت المدبغة على المرأة الكثيرة الكد الصبورة على الإيذاء أو الأمة أو الغلام، وربما دلت على المرأة الشديدة البؤس السيئة الأخلاق، أو الذميمة التي تتوقى النجاسات، وربما دلت المدبغة على المال.

مدرسة: هي في المنام تدل على مدرسها وفقهائها أو المذهب الذي يلقي فيها أو بانيها، وربما دلت على طلاق الأزواج ومراجعتهن، وتدل على البر وإقامة الحدود والبيع والشراء والعتق وإثارة الفتن.

مدقوق اللحم: يدل على. ما يعقب الدق والضرب، وربما دل للأعزب على الزوجة والولد للحامل لأنه يهرس ويمتزج بغيره ويصير لا شيء ثم يصير شيئاً معدوداً بهياً شهياً، وربما دل على اختلاط المال مع الشركاء ونتائج الفائدة بينهما.

قال ابن سيرين:

المذبة: دالة على الرجل الذاب والرجل المحب.

قال عبد الغني النابلسي:

مذراة المركب: هي في المنام تدل رؤيتها على العلم والمستند الصحيح.

مذلة: هي في المنام ظهورها على العلماء أو المجاهدين دليل على الوهن في الدين وشدة بأس الكافرين.

مذهب: تدل رؤيته في المنام على المزخرف للبيوت والمحسن للكلام والصادق فيما يقول ويفعل، فإذا ذهب كتاب بدعة دل على بدعته وضلالته وتضييع ماله في اللهو واللعب والفساد، وربما دلت على العمل في الكنائس وأماكن الفسق.

مذي: هو في المنام مثل المني فيعبر بمال أو براحة أو تفريط في ماله وإفشاء سره أو موت أولاده أو تعطيل زوجته أو إحياء أرضه إن كان له أرض.

والمذي مال ترجى زيادته مع يسر، أو مال ليس بباق.

مر: هو في المنام خير يصير إلى صاحبه.

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!