تفسير رؤية فرعون-فرن -فلك

الفرصاد فإنه يأكل مالاً من کسب واسع، والأسود منه دنانير، والأبيض دراهم، وتقدم في التوت.

فرعون: هو في المنام عدو الدين ومن رأى فرعون حسن الحال فهو سوء حال الإمام وقومه كما أن سوء حال  . فرعون حسن حال الإمام وقومه، كذلك كل عدو لرجل، ومن رأى أنه تحول بعض فراعنة الدنيا فإنه ينال قوة وتشيع دعواه ويفسد دينه، ومن رأى أن بعض الفراعنة الأموات والأكاسرة والجبابرة هي في بلدة أو موضع أو هو واليها فإن  سيرته تظهر هناك.

قال ابن سيرين :

الفرن : المعروف، دال على مكان معيشة صاحبه، وغلته، ومكسبه، كحانوته، فدانه، ومكان متجره؛ لما يأوي إليه من الطعام، وما يوقد فيه من النار النافعة، وما يربي فيه من زكاة الحنطة المطحونة، وريعها، وطحن الدواب، والأرحية، وخدمتها، وربما د على نفسه فما جرى عليه من خير، أو شر، أو زيادة ، أو نقص، أو خلاء، أو عمارة؛ عاد عليه، أو على مكان کسبه و غلته.

وأما الفرن المجهول؛ فربما دل على دار الشلطان، ودار الحاكم؛ لما فيه من وقيد النار. والار: سلطان يضر، وينفع، ولها كلام وألسنة. أما العجين، والحنطة التي تجبي إليه من كل مكان، وكل دار ؛ فهي كالجبايات، والمواريث التي تجبى إلى دار السلطان، وإلى دار الحاكم، ثم يردونها أرزاقا. والدواب كالأبناء، والأعوان، والوكلاء، وكذلك ألواح الخبز، وربما دل على الشوق؛ لأن أرزاق الخلق أيضا تساق إليها، ويكون فيها الربح، کرماده المطحون . والخسارة، كنقص المخبوز، والحرام، والكلام للنار التي فيه .

فمن بعث بحنطة، أو شعير إلى الفرن المجهول، فإن كان مريضا؟ مات، ومضي بماله إلى القاضي، وإن لم يكن مريضة، وكان عليه عشر للسلطان، أو كراء، أو بقية من مغرم، ونحو ذلك، أي ما عليه، وإلا بعث بسلعة إلى السوق، فإن كان المطحون والمبعوث به إلى الفرن شعيرة؛ أتاه في سلعته قريب من رأس ماله، وإن كانت حنطة؛ ربح فيها ثلئأ للدينار، أو ربعة، أو نصفة على قدر زكاتها، إن كان قد كالها، أو وقع في ضميره شيء منها. قال عبد الغني النابلسي:

فرن : هو في المنام إذا كان فرن البيت يدل على صاحب الدار أو خادمه القائم بمصلحة أهله، وربما دل على مطمره أو مخزنه أو كيسه أو صندوقه  الحافظ لماله وسره، وكذلك التنور، وفرن السوق يدل على دار الحاكم  وعلى المكتب الذي يؤدب فيه الصبيان وعلى السجن، وعلى قضاء الحوائج،  وربما دل على الفوائد والأرزاق وعلى  الشفاء من الأمراض، فمن دخل بعجين إلى فرن وخبزه دل على قضاء حوائجه وشفائه من أمراضه، وربما انتصر على عدوه أو خصمه عند ولي الأمر، أو  سجن له غريم، أو أسلم صبيه إلى صنعة أو مکتب، أو نال خصبة وربحة وسعة في رزقه، وعدة الفرن وآلته جنده وأعوانه أو صبيانه الذين يستعين بهم على صنعنه.

فرنج: رؤيته في المنام تدل على فرار ونجاة .

 

فروج : هو في المنام مملوك صغير أو ولد من خادم .

فرزان الشطرنج : تدل رؤيته في المنام على المنصب الجليل.

قال ابن سیرین

الفزع : يدل على اكتساب مظالم، وارتكاب مآئم. ومن رأى أنه مات من الفزع ؛ مات فقيرة، والمظالم باقية في ذمته .

قال عبد الغني النابلسي:

فزع: هو في المنام سرور

والفزع الأمن خصوصا إن كان من خوف آدمي أو من تفريط نفسه لقوله تعالى : ((ولا يحزنهم الفزع الأكبر )) [الأنبياء:۱۰۳]۔

فساء : هو في المنام كلام قبيح فيه ذلة يصدر ممن خرج منه ذلك، ومن شم فساء غيره مر به هم، ومن فسا أصابه غم، وإن كان بين الناس فإنه غم فاش يقع فيه، ومن وصل إليه ريحه ، ومن رأى أنه في الصلاة وخرج منه ريح غير منتنة فإنه في طلب حاجة ويدعو بالفرج فيتكلم بكلام ذلة فيعسر عليه ذلك الأمر، والفساء يدل على إفشاء الأسرار وزوال ما في الباطن من الغل والحقد، ويدل على الراحة بعد التعب وعلى فضاء الدين، وربما دل شمه على الصداع في الرأس والنزلات في الأنف والأخبار الرديئة، ومن رأى أنه فسا بعد طهارة فإن كان عاهد عهدة فإنه ينكث في عهده ويحنث في يمينه إلا أن يعود إلى الطهارة فإنه يفي بعهده ذلك أو يكفر عن يمينه، وإن فسا من غير طهارة فإنه كلام يتكلم به أو مال لا خير فيه، وإن رأى أنه فسا في بيته جرى له كلام مع أهله، وكلما نتنت رائحة النساء كان أدل على قبح الآمال والخواطر.

قال ابن سيرين

الفساد: من رأى أنه يجمع بين زاني وزائية، ولا يرى الزانية ؛ فإنه رجل دلال، يعرض متاعة، ويتعذر عليه.

الفستق : مال هين، وشجرته تدك على رجل كريم. فمن أكل فشتقة؛ أكل مالاً هيناً.

قال عبد الغني النابلسي:

والفستق الأخضر تعب ونكد، واليابس شر وخصومة، والمالح رزق هنيء من البحر والبر، وربما دل على قرب میلاد الحامل .

فسطاط : من رأى في المنام أنه ضرب فوقه فسطاط فإنه يصيب سلطانة ويقوى أمره، وقيل: من رأى أن له فسطاطة فإنه يزور قبور الشهداء ويدعو لهم، وربما خرج من الدنيا شهيدة ، ومن رأى أن فسطاطأ أو خباء أو نحوها في فلاة من الأرض أو في بقيع أو في روضة فإنه شهید يكون، والفسطاط : الملك، فإن طوي ملك سلطانه ونفد عمره. وإذا رأى ملك أنه خرج من فسطاط دل على خروجه من بعض سلطانه، ومن تملك الفساطيط أو استظل بشيء منها فإن ذلك يدل على نعمة ينعم عليه لو يقدر على أداء شکرها، والمجهول من الفساطيط والسرادقات والقباب إذا كان لونه أخضر أو أبيض يدل على البر والشهادة وبلوغه ذلك بالعبادة أو تدل على زيارة بیت المقدس.

فشقية الماء: هي في المنام ما يتوفاه الإنسان من الفسق، فإن قيل فيها بركة فهي کربة، وربما دلت الفسقية على المرأة الجميلة الجليلة إن كان فيها ماء فهي ذات مال ، وإن كان حولها أملاك وعقارات فهي ذات مال وخدم وأولاد، وربما دلت على من هو مستعد لقضاء الحوائج من أهل المنزل الصاحب البيت أو غلمانه أو ماله أو علمه أو جاهه أو حفدته وأولاده، وإن لم يكن فيها ماء فهي امرأة فقيرة متعطلة النفع منها أو عاقر وتحمل ماء ولا ترزق ولدة، وربما دلت الفسقية على الفسق والكرب عند أهل ذلك المنزل أو في ذلك المحل.

فش الأورام : في المنام يدل على عود الغائب إلى وطنه، والغضبان إلى وده، والمنافر إلى قربه، أو رجوع الأشياء إلى ما كانت عليه بعد الإياس منها، وربما دل فش الورم على زوال المنصب .

فصاحة : من رأى في المنام أنه كان أعجمية فصار فصيحة فإنه ينال شرفة وعزة وملكة حتى لا يكون لها نظير، وإن كان والية أخذ الدنيا، وإن كان تاجرة فإنه يكون مذكورة في ترابيع الدنيا، وكذلك في كل حرفة، وإن رأى أنه يتكلم بكل لسان فإنه يملك أمرة كبيرة من الدنيا ويعز، والفصاحة عز وحكم.

فصاد : هو في المنام رجل طعان على الحديث، فإن فصد رجلا بالعرض فقطع فإنه يطعن ويقطع ويلقى العداوة ، فإن فصد بالطول فإنه يتكلم بالجميل ويؤلف بين الناس.

قال ابن سيرين :

الفصد: من رأى كأن شيخة فصده ؛ فإنه يسمع كلاما من صديق، فإن خرج من عرقي دم ؛ فإنه يؤجر عليه، فإن لم يخرج منه دم ؛ فإنه يقال فيه حق، ويخرج الفاص من الإثم، فإن فصده بالعرض؛ فإنه يقطع ذلك الكلام عنه، وإن قصده بالطول فإنه يزيد الكلام، ويضاعفه، فإن رأى كأن شابة فصده بالطول؛ فإنه يسمع من عدوه طعنة فيه، ويزيد ماله، ومن رأى كأ الشاب فصده بالعرض، فهو موت بعض أقاربه، فإن فصده الشاب بالطول، وخرج منه دم ؛ فإنه يصيبه نائبة من السلطان، ويأخذ منه مالا بقدر الدم الخارج منه، فإن فصده بالعرض؛ لم يتعرض له السلطان، فإن فصده عالم، وخرج منه دم كثير في طشت، أو طبق ؛ فإنه يمرض، ويذهب ماله على العيال، والأطباء؛ لأن الطبق هو الطبيب، فإن قصده ولم ير دما، ولا خدش؛ سمع كلام من أقربائه من ينسب إلى ذلك العضو بقدر ما أصابه من الوجع، فإن افتصد، وكره خروج الدم ؛ فإنه يمرض، ويصيبه ضرر في ماله، وإن كان في ضميره : أين الفصد ينفعه، وخرج الدم منه بقدر معلوم موافق؛ فإنه يصځ ديه، ويص جسمه أيضا في تلك السنة.

والقصد في اليمني زيادة في المال، وفي اليسرى زيادة في الأصدقاء، فإن كان له امرأة سمنت سمناً عظيماً، واسع في دنياه، فإن فصد عرق رأسه استفاد رئيساً آخر، وإن لم يخرج من عرقه دم ؛ فإنه يقال فيه حق، فإن رأى أنه يفصد إنساناً ؛ فإن الفاصد يخرج من إثم، فإن رأى كأنه سرح الدم بعد الفصد؛ فإنه يتوب من ذنب، لأن خروج الدم توبة، فإن كان الأم أسود؛ فإنه مصر على ذنب عظيم؛ لأن الدم إثم، وخروجه توبة. فإن رأى كأنه أخذ مبضعاً، ففصد به امرأته طولاً ؛ فإنها تلد بنتاً، وإن فصدها عرضاً؛ فإنه يقطع بينها وبين قراباتها . فإن رأى كأنه ينوي الفصد؛ فإنه ينوي أن يتوب.

قال عبد الغني النابلسي:

فصد: هو في المنام من عارف به على ما جرت به عادة الفاصد، والمقصود دليل على الراحة والشفاء من الأسقام لذي الحاجة إليه، وإن كان الغير حاجة كان إنذارة بمرض يعرض في العضو، والمقصود في المنام كمن يحتاج في اليقظة إلى الفصد في الأكحل فيفصد في الباسيليق ، أو كمن يحتاج إلى الفصد في الباسيليق فيقصده الفاصد في القيفال، وعلى هذا فقس الفصد في العروق المشهورة، ومن فصد في المنام في عضو احتاج إلى فصده فيه في اليقظة العارض، ومن رأى أنه يريد أن يفتصد فإنه يريد أن يتوب من إثم، وإن ظن أن الدم غلبه فهو هوى وإثم غالب، وإن افتصد وخرج الدم فإنه يتوب ويرجع من إثم، فإن كان الدم أسود فإنه مصر على ذنب عظيم وسيتوب منه، ومن رأى أنه يفصد ويخرج منه الدم فإنه يخرج من إثم أو يذهب شيء من يديه ثم يرجع إليه، والفصد خروج مال في كتابة حجة لأن المبضع كالقلم والدم كالمدادی والبكر إذا فصدت فإنها تتزوج، والفصد للصبي ختان، وفصد المحبوس بشارة بخروجه لأن الدم مسجون في العروق، وقصد الحامل وضعها ونفاسها، وإن كان الفصد في غیر شهر الوضع فإنها تسقط، والفصد خروج مال في عمارة البدن، وقيل : الفصد وطء لأن المني متكون من الدم ، وفصد الغني زكاة ماله، وفصد المرأة المجهولة دنيا مقبلة على من رآها.

فصيل: هو في المنام ولد شریف فمن رأى عنده فصيلا رزق ولد ذكرة فضية ، وقيل : إن مس الفصيل وكل صغير من أولاد الحيوانات تدل على | الهم والشغل والحزن.

فظ : من نعت في المنام بالفظ فإن كان متولياً عزل قال الله تعالى: (( ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك )) [آل عمران: ۱۵۹].

فعل الخير: في المنام كل من رأى أنه يفعل خيراً فإنه ينال آمالاً، ومن رأى أنه أنفق مالاً في طاعة الله تعالی فإنه يرزق مالاً لقوله تعالى: ((وما تنفوا من خير يوف إليكم )) [البقرة : ۲۷۲] فإن لم يفعل الخير فإنه إن كان في حرب لم ينصر وإن كانت له تجارة خسر فيها.

فعل منك غائظ : في المنام ممن لا يستحق ذلك من الإنسان أو غيره فإنه هم ونكد يلقاه في اليقظة، أو مرض يجده في المكان الذي فعل به فيه.

قال ابن سیرین :

الفقاع: شرب الفقاع : منفعته من قبل خادم، أو خادمة من قبل رجل شديد وذهاب غم، وليس تأويل ما يخرج من الإنسان، كتأويل ما يخرج بغير الدواء من الأحداث.

قال عبد الغني النابلسي :

فقاع: هو في المنام رزق بنعب من رجل بخيل، أو ملاقاة حبيب، أو إظهار سرور، والفقاع وكل شراب أصفر يدل على المرض لمن شربه، وربما دل على رزق من خادم.

فقاعي : هو في المنام تدل رؤيته على الشرابي لما عنده من تصفيف الأواني ولما فيها من الشراب الحلو والحامض والحار والبارد واليابس، وربما دل على من يتجمل بالصبيان في مکتبه أو الصانع في حانوته، وربما دلت رؤيته على كشف الأسرار والأنكاد لمن يطلبها أو على حفظها لقاصدها.

فقر: هو في المنام غني، فمن رأى أنه فقير نال طعاماً كثيراً لقوله تعالى : (رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير) [القصص: ۲4] قيل: الخير خبز الشعير، ومن رأى أنه فقير يسأل الناس فإنه يكون كثير الدعاء لأن السائلين كثير و الدعاء، وقيل :  السائلون في مكان دليل على موت غني وصدقة تخرج، وإذا أعطى السائل في المنام نال ما بلا تعب لأن الكد بالسؤال ربح بلا رأس مال وأخذ بلا عطاء ، وقيل : من رأى أنه فقير ينال خيراً.

فقوس : هو في المنام لمن رآه أرزاق هنيئة

قال ابن سيرين :

الفقير : من رأى أنه فقير؛ فإنه يصيب طعاماً كثيراً؛ لقوله تعالى حكاية عن موسى: (( رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير )) [القصص : 24]].

ومن رأى أنه فقير فوق قدره المعروف ؛ فإنه لا يعدم أن يكون ضعيف القنوع بما قسم له من الرزق، کالساخط على رزقه، فهو بمنزلة الفقير ينال بقنوعه منازل الأبرار، والأشراف في الدين، خاصة إذا كان مع فقره ذلك في رؤیاه دليل على البر والتقوى .

الفقيه : من رأى أنه فقيه يؤخذ عنه، ويقبل منه؛ فإنه يبتلي ببلية يشكوها إلى الناس، فيقبل قوله .

قال عبد الغني النابلسي:

فقيه : رؤيته في المنام دالة على الذكاء والفطنة والعلم والتفقه فيما هو بصدده، وربما دل الفقيه على الذي يشفي الباطن بعلمه وتصرفه، وإن كان الرائي عاصية تاب إلى الله تعالى، أو جاهلا اهتدى، أو كافرة أسلم. قال عليه السلام:” من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين”  فإن كان شافعياً وانتقل في المنام إلى غير مذهبه أتي الرخص أو اقترض، أو فتر عن عهوده، أو صار صاحب فتنة أو نفاق على أستاذه، أو انتقل من مكان إلى غيره أو من زوجة إلى زوجة.

فك الشيء: هو في المنام وحشة بين الجمع، والفك للرقبة، وهو يدل على التقريع بالإمساك والبخل لقوله تعالی: (( فك رقبة -13- أو إطعام  في يومٍ ذي مسبغة )) [البلد: 13 – 14]

قال ابن سيرين :

الفلفل: مالك يحفظ به الأموال .

قال عبد الغني النابلسي: ومن رأى أنه يأكل فلفة فإنه يسقى سمة أو شيئاً مرة أو يقع في همة رديئة ، وقيل : بل ينال ما شريفاً في تعب، والفلفل الكثير مال إذا لم يؤكل فإن أكل منه شيء فهو هم لأن فيه لذعاً ويبساً للحلق.

فلك : من رأى في منامه أنه في الفلك الأول أو متعلق به فإنه يصحب أميرة جائراً أو وزيراً كذاباً أو صاحب بريد، والفلك الثاني كاتب الملك، ومن رأى أنه في الفلك الثالث تزوج بامرأة أو بنسوة يشرف بهن وينال مناه ، ومن رأى الفلك الرابع فإنه يصاحب الخليفة أو ملكة من أعظم الملوك على وجه الأرض، فإن لم يكن أهلا لذلك فإنه يتزوج امرأة جميلة فإن جرى معه فإنه يسافر إلى ملك، ومن رأى الفلك الخامس فإنه يری صاحب حرب الملك أو رجلا ورعة أو يصحب رجلاً كاملاً ، ومن رأى الفلك السادس نال علماً وفضلا وكان حازمة في الأمور، ومن رأي الفلك السابع فإنه يلتقي بصاحب الملك، ومن رأى الفلك الثامن فإنه ينظر إلى ملك عظيم ويصحبه، ومن رأي الفلك التاسع صاحب رجلاً جليلاً ، ومن رأى الفلك العاشر وهو الفلك المحيط فإنه يرى الخليفة الأعظم إن كان في دار الإسلام أو يرى الملك الأعظم إن كان في ذلك الإقليم أو يقرب منه، ومن رأى أنه يدور في الفلك أو رأي فلكاص من الأفلاك يرتفع شأنه ويبلغ أمنيته ويزيد في جاهه ودولته، وإن رأى الفلك الكلي فإنه يتقرب إلى الله تعالى وينال صيتة وجاهة أو يصحب ملكاً من أعظم ملوك الأرض، وإن رأى أنه يغير الفلك من أماكنه فإنه إن كان حاكما جار في حكمه وغير الأشياء عن حالها، وإن رأت امرأة أنها تحت الفلك الأسفل فإنها تتزوج بكاتب الأمير أو ببعض متصليه.

فلكة المغزل : إذا رأت المرأة أنها أصابت فلكة مغزل تزوجت، فإن ضاعت الفلكة وكانت ذات زوج طلقها زوجها أو طلق ابنتها إن كانت لها ابنة متزوجة، فإن رأت أنها ردت الفلكة إلى المغزل راجعها زوجها، فإن رأت أنها تنقض غزلها فإنها تنقض عهدها، وفلكة المغزل دالة على الثبات في الأمور والدليل للمسافر والمال الرابح والزواج للأعزب.

فلكي : وهو الذي يعمل السفن، رؤيته في المنام تدل على دلال النساء من الإماء والجواري

 

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً