تفسير رؤية الجبن – الجبهة – الجد

قال ابن سيرين

الجبن : دال على ما انعقد لصاحبه من العلم, والفقه. والمال والكسب. وقد يدل من المال على الزيح , والعبيد والدوات, وكل ما هو عقدة من المال المحـروز وربما دلت الجبنـة على الزوجة , لجمالها ولذتها , وربما دلت على المال لكل إنسان على قدر ما يضمه إلى جبنه , والخبز. والعسل. واللبـن والزيت  وأما حـامضـه ومالحه , فدال على المال المكروه وعلى الهم والحزن, والفزع , فإن كان من عمل الروم , دل على الزوم, وربما دل على رفيقهــم , وسبيهـم  وما يجي , من عندهم من عقد المال والمتاع , أو من عند غيرهم من الأعداء

قال عبد الغني النابلسي

جبن : الجبن في المنام أي عدم شجاعته , دليل على تعففه في كسبه أو وقوفه عند الأوامر والنواهي في حربه , وهو المتخذ من اللبن في المنام دليل على عقد النكاح لأعزب. والولد للحـامـل , والمال الرابح, والعمر الطـويــل , ورؤيـة الجبــن والمخاصم فهو له وجبن عن الملاقاة , وما عمل من الحليب كاللبأ , فإنه يدل على خلاص الحامل والمركد يدل على البركة والرزق وربما داخله شيء من الربا لأجل الإنفحة , والجبن مال مع راحة , والجبن الرطب خير من اليابس ومال حاضر للرائي , وخصب السنة وقيل : إن الجبن اليابس سفر. وقيل: إن الجبنة الواحدة : بدرة من المال . ومن رأى كأنه يأكل الخبز مع الجبن. فإن معاشه تقتير. وقيل: من أكل الجبن مع الخبز والجوز أصابته جملة فجأة , والجبن مال بلا تعب . وكل قالب منه ألف درهم أو مئة على قدر مال صاحب الرؤيا , وربمــا كــان الجبــن دالاً على الـذلـة والمسكنة , واليابس منه رزق في سفر والطري رزق في الحضر .

الجبة: امرأة , فمن رأى أنه عليه جبة فهي امرأة عجمية تصير إليه فإن كانت مصبوغة , فإنها ودود ولود ,  وظهارة الجبة من القطن حسن دين ولبس الصوف مال كثير مجموع يصيبه والنوم على الصوف إصابة مال من جهة امرأة واحتراق الصوف فساد الدين, وذهاب الأموال , ولبسه للعلماء زهد فإن رأى كلبآ لابساً صوفآ دل على تمؤل رجل دنيء بمال رجل شريف . فإن رأى أسدآ لابس صوفاً دل على إنصاف السلطان وعدله , وإن رأى أسداً البس ثوبأ من قطن, أو كتان , فإنه سلطان

جائر يسلـب الناس اموالهم وحرمهم .

وأما إلباس الجبة لمن لبسها , أو اشتراها , أو خاطها , وبطنها , فإن كان فقيرآ استغنى , لأنها تدفع البرد الدال على الفقر

الجبهة: جاه الرجل. وهيبته  والعيب فيها نقصان في الجاه والهيبة , والزيادة فيها إذا لم تتفاحش توجب أن يولد له ابن يسود أهل بيته وقيل: من رأى جبهته من حديد , أو نحاس , أو حجر فإن ذلك محمود للشرط , أو السوقة , ولمن كان تدبير معاشه مع فجـة .  وأمـا الباقون فهـذه الرؤيا تبغفضهم إلى الناس

قال عبد الغني النابلسي

ومن رأى جبهة غيره ضيقة أضيق مما كانت , ساءت أخلاق ذلك الغير بعد حسنها , وإن رأها أوسع مما كانت. صار أحمق بعد العقل وجاهلا بعد العلم. وربما دلت الجبهة على البخل والكرم. فمن رأى جبهته اسودت أو أن فيها مكاوي , ربما دل ذلك على البخل ومنع حق الله تعالى. وحسنها ونورها , دليل على الإنفاق والمواساة وربما دلت الجبهة على ما يسجد الإنسان عليه مـن سجادة أو منديل أو غيـر ذلك.

فكبرها في المنام أو أنها صارت من حديد أو حجر دليل على الاجتهاد في الصلاة  أو الوقاحة. ومن رأى في جبهته جراحة أو قرحة. فإنه مفرط في صلاته , أو ممن لا يتمم ستجودة فيها أو يواجهه أحد بكلام قبيح جحر الفارة وغيرها : يدل في المنام على اتباع البدع والتمسك باثار أرياب البدع والضللات .والجحر هو الفحم . فمن رأى جحر خرج منه حيوان فهو فم يخرج منه كلام بمنزلة ذلك فى تأويله

قال ابن سيرين

الجحود: على ضربين: جحود حق , وجحود باطل . فمن رأى أنه جحد باطلاً , فإنه يأمر بالمعروف , وينهى عن المنكر. ومن رأى كأنه جحد حقاء فإنه يكفر , لقوله تعالى : ﴿ وما يجحد بـآياتنا إلا الكافرون ﴾ ] العنكبوت : 47 [ .

قال عبد الغنى النابلسي : والجحود للفضــل دليل على  الظلم والجحـود للربوبية دليل الكفر

جد: من جد في المنام في طلب شيء جليل ربما بلغ مراده منه فإنه من قولهم له : من جد وجد. ومن صار في المنام جدأ طال عمره , وارتفع قدره.

وجده فى المنام بمنزلة أبيه  فتعبيره ما ذكرناه فى الأب وقد يكون جده وسعده. فإن مات جده نقص سعيه وجده.

قال ابن سيرين

الجــدري: زيادة فـي المـال وكذلك القروح ,

قال عبد الغني النابلسي : هو في المنام ديون ومطالبات

قال ابن سيرين

الجدي: من رأى أنه ذبح جديآ لغير اللحم , فإنه يموت له. أو لأهله ولد

فإن كان ذبحه , ليأكل من لحمه , فإنه يصيب مالا بسبب الولد. أو يصيب مالا قليلا نزرا , وكذلك لحوم صغار المغز. والضّأن في التأويل خيرٌ قليل. إلا أن يرى ذلك اللحم سمينأ , فإن الخير يكون كثيرآ.

ومن رأى أنه يأكل لحم جدي أصاب خيرآ قليلاً من صبي .وليس يجري صغار المعـز والأن مجرى كبارها

قال عبد الغنى النابلسى

ومن رأى أنه ذبح جديأ أو خروفآ أو يركب أحدهما , فإنه يعبث بالصبيان ومن رأى كأنه يأكل لحم جدي أصاب مالا قليل من صبي .

قال ابن سيرين

الجذام : من رأى أنه مجذوم فإنه يحبط عمله بجراءته على الله تعالى  وبرمى بأمر قبيح وهو منه بري . فإن رأى : أن الجذام أظهر فى جسده زيادة وورمآ , فهو مال باق. وقيل: هو كسوة من ميراث , ومن رأى كأنه في صلاته وهو مجذوم , دلت رؤياه على أنه ينسى القرآن

وحكي أن رجلا أتى ابن سيرين, فقال : رأيت كأني مجذوم , فقال : أنت رجل يشار إليك بأمر قبيح , وأنت منه بريء .

قال عبد الغني النابلسي : والجذام يدل على مال حرام , وربما دل على حريق , لأنه دم احترقت سوداؤه والجذام غنى .

جحر : هو في المنام لما يستطيع نقله  دليل على تهوين الأمور الصعاب , وانقيادها إليه إما بهمتة , وإما بحسن سياسته وتلطفه . فإن كان المجرور مما يدل على الشر . كان عاقبة أمره إلى شر

جراءة : هي في المنام مسارعة إلى الخير أو الشر , وربما دل ذلك على قصور الهمة والقعود عن الحركات

جراب: هو في المنام حافظ السر. وقيل: الجراب خازن وحافظ الأشيــاء . والجـراب تدل رؤيته على السفــر , والولد يحمله الإنسان على كتفه

قال ابن سيرين

الجراحات: من رأى أنه جرح في بدنه فإن ذلك مال يصير إليه , وإذا جرح في يده اليمنى , فإنه يفيده من قرابة له من الرجال, وفي اليسرى من قرابة له من الكساء فإن جرح في رجله اليسرى , فمال من الحرث والورع. فإن جرح في عقبه , أصاب مالاً من جهة عقبـه وولده

والجراحة في إبهام يده اليمنى دليل على ركوب الذين إكاهه وكل جراحة سائلة: نفقة وضرر في المال. ومن رأى بجسده جراحة طرية يسيئ منها الدم فإنها عضوة لصاحبها في مال وكلام من إنسان يقع فيه ويصيب على ذلك أجرا

والجراحة في الرأس , ولم يسل منها الم فإنه قد قرب من أن يصيب مال. فإن سال منها الدم , فإنه مال يبين أثره عليه , فإن رأى سلطان  أو إمام أنه جرح في رأسه حتى بضعت جلدته زال ملكه .

قال عبد الغنى النابلسي

فإن كان به جرح وسال منه دم , فإن عليه دينارآ وينفق نفقة فيها مشقة فإن رأى إمام أو سلطان كأنه جرح في رأسه وبضعت جلدته والعظم , فإنه يعيش عيشتين , ويرى موت قرنائه , وإن هشـم العظم , فإنه يهـزم له جيشه وتضعف رياسته. فمن جرح في يده اليسرى , صار عسكره ضعفين . فإن جرح في يده اليمنى , فإنه يصير ما في يده أو مملكته ضعفين . فإن جرح في بطنه صار مال خـزانته ضعفيـن. فإن جـرح في فخذه. فإنه تضاعف عشيرته. فإن جرح فى ساقيه تضاعف عمره. فإن جرح في قدميه تضاعف ثباته فى مملكته. فإن جرحه رجل وقطع أعضاءه وفرقها . فإن الضارب يتسلط على المضروب بلسانه بحق . فإن جرحه وخرج من المجروح دم فإن الضارب يأثم , ويؤجـر المضروب عليه. فإن تلطخ الضارب بدمه , فإنه ينال إثمآ ومالاً حرام بقدر ما تلطخ به من الدم . ومن رأى أنه جرح كافر أو أخرج منه الدم فإنه يتسلط على عدو له ظاهر العداوة. ويقول فيه الحق وينال منه مالاً بقدر الدم لأن دم الكافر للمؤمن حلال. وإن رأى إنسان جرحه ولم يخرج منه دم , فإنه يقول في المجروح قولاً حقآ لا يكون له جواب فإن رأى أنه جرح وخرج منه الدم. فإنه يغتابه بما يصدق بهه ويخرج من الضارب إثم , ويخرج المضروب من إثم بقدر خروج الدم. ومن رأى أنه جرح بسكين أو بشيء من حديد. فإنه يظهر فساده ولا خير فيه. ومن رأى كأن فى بعض أعضاء جسده جراحة. فإن التعبير فيه للعضو الذي تكون فيه الجراحة. فإذا كانت في الصدر أو في الفؤاد , فإنها في الشباب من الرجال والنساء تدل على عشق. وفي المشايخ والعجائز تدل على حزن. وإن كانت في الإبهام من اليد اليمنى , فإنها تدل على دين يركبه ,وصل يكتب عليه وحزن. ومن رأى أن ملكا من الملائكة قد جرحه بسيفه ببطنه وكأنه قد مات يخرج من بطنه جراح وقرحة ويبرأ منها. ومن رأى أنه جرح في عنقه أصاب مالا من جهة عقبه وولده .

قال ابن سيرين

الجراد: عسكـر وعــامــة , وغوغاء  يموج بعضهم في بعض ,  وربما دلت على الأمطار إذا كانت تسقط على الشقوف , أو فى الأنادر, فإن كثرت جـدا. وكانت على خلاف الجراد. وكانت بيــن الناس , وبيـن الأرض والسماء : فإنها عذاب. وكذلك القمل , والضفادع , والدم , لأنها آيات عذاب بها بنو إسرائيل  إلا أن يكون الناس يجمعونها , أو يأكلونها و وليست لها غائلة , ولا ضرر  فإنها أرزاق نساق إليهم , ومعاش يكثر فيهم , وقد يكون من ناحية الهواء والقطــا والمــن , والكمـأ , والفطـر ونحوه , وقيل: إن اجتماعها في وعاء يدل على الدراهم. والدنانير فقد حكي: أذ رجال أتى ابـن سيرين, فقال: رأيـت كأنى أخذت جراداً فجعلته في جرة . فقال  دراهم تصيبها  فتسوقها إلى امرأة .

وقيل: إذ كل موضع يظهر فيه الجراد. ولا يضـئ , يـدل على فرح وسرور, لقصة أيوب عليه السلام ولو رأى أنه أمطر عليه جرا من ذهب , فإنه ينال نعمة وسرورآ , وقيل: إن الجراد تاز يغش الناس في الطعام

قال عبد الغني النابلسي

جراد: هو في المنام عذاب وجند الله تعالى لأنه من آيات موسى ـ عليه السلام -. ومن رأى أن الجراد وقع في موضع , أو طار في السماء وكان منه أذى فإنه جند سود ينزلون هناك , أو مطر. والذبابة جند سيئة أخلاقهم قبيحة سيرتهم شر من الجراد , وإذا مطر عليه جراد من ذهب. فإنه إذا ذهب له مال يعوضه الله تعالى . وإن كان مهموماً فرج عنه

وقيــل: الجراد فتنـة أو عــدو والجراد يدل في القرى والمزارع على شدة , وبطالة , وهلاك , لأنه يقع على النبات فيفسده. وأما فى سائر الناس فإنه يدل على موافقة الأشرار لهم وعلى موافقة نساء سوء. ومن رأى أنه أخذ الجراد فجعله فى فإنه يصيب داره فيسوقها إلى امرأة

وقيل: الجراد يدل على مكابسة العدو والزحف على الحصون , ونهب  الأمـوال بالجيش العظيـم. وربما دل الجراد على الرزق الحلال . ومن رأى أنه يأكل جرادا فإنه يصيب خيرآ قليلا من الجند ومن رأى صغار الجراد فإنها عامة الناس وغوغاؤهم , وربما كانت مطر وابلاء وربما كان الجراد رفقة تدخل البلد الذي يرى فيه. وقيل: من رأى أنه أخذ جرادأ كثيرآ فإنه يكثر كلامه في خطبة النساء

جزار: فى الأفرنة تدل رؤيته في المنام على عريف المكتب السائق مـن بيــوتهــم إلـى مكتبهـم , وما يرى فيه من نقص أو كمال يكون في العريف المذكور

جرايحي : وهو المداوي للجراح تدل رؤيته لمن هو في شيء مما ذكر على البـرء مـن الأسقــام وتفـريــج الهمـوم والأنكاد , وهـذا إذا دخل على الإنسان في المنام . ودخوله على من ليس هو محتـاجـآ إليه. دال على الجـراح , والاحتيــاج إلـى الفصـد والحجـامـة . والجرايحي في المنام رجل يمزق لحوم الناس , ويسيـل دمهــم مـن الأعضـاء الصالحة

قال ابن سيرين

الحرب: إذا لم يكن فيه ماء  فهو هم وتعب من قبل الأقرباء , وإن كان في الجرب مال فإنه إصابة مال من كد .

وقيل: الحرث في الفقراء يدل على ثروة , وفي الأغنياء يدل على رياسة

وقيل: إذا رأى الجرب. أو البرص في نفسه كان أحب في التأويل من أن براء في غيره , فإنه إن رآه في غيره , نقر عنه وذلك لا يحمد في التأويل

جرب: هو في المنام طاعون. فمن رأى أن به جربأ وهو يحكه وليس فيه ماء ولا صديد . فإنه في هم وتعب من قبل قراباته ونسله فإن كان الجرب في بدنه فإن الأذى في إخوانه ومعيشته. وإن كان في يده اليمنى , فإنه من قبل عشيرته . فإن حل يده اليسرى , فإنه هم بما هو فيه من قبل شريكه أو أخيه . فإن حل بخده , فإنه من قبل عشيرته. فإن حل في بطنه , فإنه من قبل ماله وأولاده وإن كان فى الجرب ماء فإنه يصيب مالا بهم وكده فإن حكه ولطخ يديه وجرحه فإنه مال بغم وكد. فإن كان به قيح أو صديد , فإنه يصيب بقدر ذلك مال نامياً ومشتعلاً فإن كـان فيه ضـرر , فإنه يستظهر بمال في تعب وكد. وقيل:

الجرب والحكة هموم وسلطة قوم سوء عليه يؤذونه والأفضل أن يرى الإنسان أنه هو الذي به الجرب أو البرص أو البئر أو الجدري. فإن رآها في غيره فإنها تدل على حزن ونقصان جاه لصاحب الرؤيا خصوص إذا رآها في مملوكه , فإنه لا يصلح الخدمته. فإن كان ابنه , فإنه لاا يطيع أباه في معاشرة وإن كانت امرأته فإن ذلك يدل على أن كـل ما تفعله فهو قبيح وفضيحة. وكذلك كل من يعاشره. فإن رأى الجرب في عنقه. فإنه دين يجتمع عليه

قال ابن سيرين

الجرة: أجير مثافق , يجري على يديه مال ويؤتمن عليه. وشرب الماء منها: ماكل حالاً وطيب عيش , فمن رأى أنه شرب نصف مائها: فقد فقد نصف عشره فإن شرب أقل. أو أكثر فتأويله مـا بقي أو نفد من وكذلك في سائر الأواني , فقس عليه

وقيل : الجرة : امرأة , أو خادمة. أو عبد وربما دلت إذا كانت مملوءة زيتا , أو عســالا أو لبنـآ لأهــل الدنيـا علـى المطمورة . والمخزن: والكيس, وعلى العقدة من بذرة فأقل , وكذلك سائر أوعية الفخار من الكيزان , والقلال , وغيرها تجري مجرى الجرة.

قال عبد الغني النابلسي

جرة: هي في المنام أجير منافق يجري على يديه مال . ويؤتمن عليه.

وشرب الماء منها مال حلال وطيب عيش. فمـن رأى أنه شـرب نصـف ما فيها , فقد نفد نصف عمره. فإن شرب أقل أو أكثر من ذلك. فتأويله ما بقي أو نفد من عمره. فإن رأى أنه شرب كل ما في الجرة , فقد نفد كل عمره وكذلك في سائر الأواني , ومن رأى كأنه شرب من جرة ضيقة الرأس , فإنه يراود جارية عن نفسها , ومن رأى كأنه على كفه جرة ما , فوقعت وانكسرت , وبقي الماء , فإن امرأته

حامل , وتموت ويبقى الولد. قيل:

الجرة امرأة أو خادم أو عبد. وربما دلت إذا كانت مملوءة زيتاً أو عسلا أو لبنآ لأهل الدنيا على المطمورة والمخزن والكيس , وكذلك سائر أوعية الفخار من الكيزان والقلال. وغيرها تجري مجرى الجرة.

ورؤية الجرة تدل على الدابة. أو الزوجة الكثيرة الكد والسعى , إلا أن تكون نحاسا , فإنها دالة على الرفيعة القدر. وجرة الخمر تدل على امرأة حائض , فمن شرب منها وطئ امرأة حائضاً

حكي : أن رجلاً أتى أبن سيرين  فقال: رأيت كأني أشرب من قلة ضيقة الرأس . قال: تراود جارية عن نفسها .

وسئل ابن سيرين عن رجل أخذ جرة , وأوثق فيها حبال , وأدللها فى ركيـة. فلما امتـلأت الجـرة , انحل الحبل. وسقطت الجرة , فقال: الحبل: ميثاق , والجرة : امرأة , والماء: فتنة.

والركية : مكر . وهـذا رجل بعثه صاحب له يخطب عليه امرأة فمكر الرجل , وتزوجها

وأتاه آخر فقال: رأيت على كفي جرة ماء فوقعت الجرة , وانكسرت وبقي الماء فقال: امرأتك حامل؟ قال : نعم! قال: فإتها تموت , ويبقى الولد.

جرجير : هو بقلة أهل النار. فلا خير فيها . ومن رأى في المنام أنه أكلها.فإنه يعمل عمل أهل النار

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً