تفسير رؤية التحميد – التراب

تحابب الإنسان لغيره: في المنام إذا كان في الله , فإنه دليل على وجوب رحمة اهلا ورضوانه , وعن الإقلاع عن الذنوب. وعلى هداية الكافر إلى الإسلام . وإن كان التحابب في غير الله  دل على عقد شركة نتيجتها الخيانة أو الزواج بغير ولي

تحدث : في المنام مما ينبغي كتمه دليل على تبذير المال. أو إلقاء الحكمة إلى غير أهلها , فإن تحدث في المنام بنعم الله تعالى عليه, كان دليلاً على شكر الله تعـالى , والاحتفـال بحمـده على ما أولاه .

تحميد: هو في المنام يدل على زيادة الخير. ومن رأى أنه يحمد الله  تعالى فإنه ينال نورة وهدى فى دينه وقيل من رأى كأنه يحمد الله تعالى رزق ابنآ. والتحميد في المنام غنى للفقير.

ومن رأى أنه حمد الله تعالى . فإنه رجل شكور ينال نعمة كثيرة وابنين عالمين قال تعالى : ﴿ ليبلوني ءأشكرأم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ﴾ ] النمل : 27 [ .

وقوله تعالى : ﴿ الحمد لله الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحق إن ربي لسميع الدعاء ﴾ ] إبراهيم : 39 [ .

قال ابن سيرين

تحول المنزل إلى بيعة : من رأى أن منزله تحول بيعة للنصارى , فإن قوله بالقدر يصارع قول النصارى تحول المنزل إلى كنيسة : لو رأى أن منزله تحول كنيسة لليهود فإن قوله يضارع قول اليهود .

قال عبد الغنى النابلسي

تحويل الأشياء : في المنام عن معهـودهـا كالكنيسة تعـود مسجـداً والشجرة اليابسة تعود مثمرة , فإن ذلك الله تعـالى , فى المنام يدل على تغيـر ارباب  المناصـب , أو على اختـالف أحــوال العالم من شر إلى خير, ومن خير إلى شر على قدر شواهد الرؤيا , وكذلك انتقال الجوارح عن جواهرها , والأشخاص عن صورها . فمن رأى أنه مكتهل وليس كذلك , فإنه صلاح فى دينه ووقار له وزيادة في شرفه . ومن رأى أنه صبي فلا خير فيه على كل حال. فإنه يصبو ويأتي جهال , وإن رأت امرأة أنها عجور أو نصف وليست كذلك , فهو صلاح لها فى دينها ودنياها , ومن رأى عجوز في المنام قد عاد شاباً فإنه إن كان فقيرآ استغنى , وإن كان ممن أدبرت عنة دنياه عاد إليه إقبلاها  , و إن كان مريضآ أفاق من علته . ومن رأى أنه صار غضآ طرية جميلاً كأحسن مايكون. فإنه يموت سريعاً . ومن رأى أنه يطول في المنام فإنه تطول حياته ويصيب مالا وولدا .

ومن رأى أنه يقصر باع داره , أو دابته أو فائدة من الفوائد التى عنده فإنه يخاف عليه الموت. ومن رأى النقصان في شىء من خلقه. فإن ذلك نقصان فى دنياه. ومـن رأى أنه فـى هيئة امرأة وزينتها , فإنه يصيبه ذل وخضوع وبلاء فى نفسه إلا أن يرى أنه عاد إلى حاله.

ومن رأى أنه له فرج كفرج امرأة أصابه  ذل. وقيل : إن كان في خصام , فليصالح خصمه , فإن الحجة عليه. فإن صالحه ظفر بحاجته . وإن رأت المرأة أن لها ذكرا مثل الرجل أو لحية. فإن كان لها ولد غائب اتصلت به وإن كانت حاملاً أتت بغلام. فإن لم تكن حاملاً , فإنها لا تلد ولد أبدآ , وإن ولدت مات الولد قبل بلوغه. وربما انصرف التأويل إلى قيمها أو مالكها وكان له ذكر في الناس وشرف بقدر عظـم الـذكـر , وإن رأت المـرأة أنهـا رجـل تجامع النساء فإن تأويلها لقيمها ويصيب في الناس شرفاً وذكرآ. ومن رأى أن له ذنب أو قرن أو ذؤابة أو حافر’ فإن ذلك صلاح في التأويل . وكذلك لو رأى لنفسه منقارآ أو مشفرآ أو خرطوم أو نحو ذلك من الزيادة في الجسم. فإن ذلك كله دنيا وخير إن شاء الله تعالى. ومن استحال في المنام إلى بدن شيء من الحيوان فإن كان سبعآ تسلط على من دونه بماله أو بسلطانه وشدة بأسهءه أو مكـره وخداعه. وإن كان إلى حيوان يؤكل دل على خيره , أو مهانته . ومن رأى لنفسه ريشاً أو جناحآ فإن ذلك رياسة وخير يصيبه . وإن رأى أنه يطير بجناحه ذلك فإنه يسافر سفر في سلطان بقدر ما استعلى على الأرض. ومن رأى أنه صار جسمه من فخار أو قوارير فإنه لا بقاء له . ومن رأى أنه صار من حديد . فإنه يطول عمره. ومن رأى أنه صار قنطرة أو جسر يعبر عليه الناس , فإنه يصير سلطاناً , أو صاحب السلطان , أو نظير السلطان , أو عالما من العلماء يتوصل به الناس في أمورهم . ومن رأى أنه تحول عصأ فلا خير فيه فإنه فساد في دينه ودنياه إلا أن يكون متبعآ في دنياه وإن رأى أنه تحول صولجاناً , فإنه كذلك الا أنه لا ينال منه ما يطلبه باستقامة في أمره أو طلبه. وإن رأى من عنده طفلاً مريضة كأنه عاد طيراً , فإنه دليل على موته وأن يجعل في حوصلة طائر.

ومن رأى أنه مسخ قردة أو شبهه , فإن ذلك زوال نعمة الله تعالى . ومن رأى أنه تحول بعير أو دابة أو سبعآ ونحو ذلك. فإنه لا خير فيه في الدين خاصة على كل حال , وإن رأى أنه تحول طيرآ , فإنه يكون سيارة في الأرض صاحب أسفار وتكون معيشته في دنياه شبيهة بمعيشة ذلك الطير. ومن رأى أنه تحول وحشاً . فإنه يفارق جماعة المسلمين ويعتزلهم ومن رأى أنه تحول ظبياء فإنه يصيب لذة في معيشة مع النساء والصبيان. ومن رأى أنه تحول بقرة وحش , أصاب لذة في النساء . ومن رأى أنه تحول خنزيراً فإنه يخصب عيشه ويذل في نفسه. ومن رأى أنه تحول عنكبوتاً فإنه يصير عابداً تائبآ من ذنوب كثيرة.

قال ابن سيرين

التحير : في كل الأديان جحود , ومن رأى كأنه متحياً لا يعرف لنفسه دينا , فإنه عليه أبواب المطالب.

وتتعـذر عليه الأمـور حتى لا يظفـر بمراد , ولا ينال مرام مع اقتضاء الرؤيا وهن دينه .

قال عبد الغني النابلسي

تخت: تدل رؤيته في المنام على الزوجة والدابة والمنصب. فإن كان خشبآ كان ما يدل عليه جليلاً , وإن كان جريد كان وضيعآ. وتخت القماش دال على العز والرفعة والخير والكلام الطيب وصالح الحال واللباس الجديد ووالألفة والاجتمـاع , وتخـت الثيــاب بشارة وسرور يصل إلى من رآه بعد أيام

قال ابن سيرين

النخمة : دليل أكل الربا .

قال عبد الغني النابلسي

فإن انهضمت. فإنه يحرص على السعي في أموره

قال ابن سيرين

التخنث : من رأى كأنه مخنث  أصاب هولا , وحزنأ.

قال عبد الغنى النابلسي

تخنث: من رأى فى منامه أنه تحول مخنثاً فإنه يصيبه هول وخوف وحزن.

تدبير الأمور : فهى المنام يدل على علو القدر

تدبير العبد: في المنام دال على قرب فرج المدبر , إن كان فى شدة , وإن كان عليه دين أشرف على قضائه , لأن التدبير عبارة عن تعليق عتق العبد

تدثر الإنسان بثوب أو نحوه: فى المنام نشاط في طلب الرزق والتدثر يدل  أيضا على مقام جليل يحصل له

قال ابن سيرين

التدلى : من رأى كأنه تدلى من سطح إلى أرض بحبل , فانه يتوزع في جميع أحواله ويترك طلب حاجياته استعمالاً للورع , فإن رأى أنه يسقط من سطح إلى أرض , فإنه يقنط من رجل كان يأمله , أو يسقط من مرتبته بسبب كلام يتكلم به . فإن رأى كأنه في سقوطه وقع في وحل: فإنه يترك أمرا من أمور الدين أو أمور الدنيا .

قال عبد الغني النابلسي :

وربما كانت سقطته سقطآ في كلام يتكلم به. وتدلي القرابة في المنام الشيء الغير المناسب كالتدلي للسباع والحشرات, فإنه يدل على الميل أهل الشر بسبب من يــدلي إليه مـن القـرابـة والصهـارة أو الصداقة , لو تدلى إلى بقر أو غنم أو نعم مال إلى أهل الخير ,

قال ابن سيرين

التراب: يدل على الناس , لأنهم خلقوا منـه, وربما دل علـى الأنعـام والدواب. ويدل على الدنياء وأموالها , لأنه مـن الأرض , وبه قوام معاش الخلق , والعرب تقول: أترب الرجل: إذا استغنـى , وربمـا دل علـى الفقــر والميتة , والقبر, لأنه فراش الموتى.

والعرب تقول: ترب الرجل: إذا افتقر  وقال تعالى : ﴿ أو مسكيناً ذا متربة ﴾ ] البلد : 16 [ .

فــن حفـر أرضــآ واستخــرج ترابها , فإن كان مريضآ أو عنده مـريـض , فإن ذلـك قبره. وإن كــان مسافرآ , كان حفره سفرة وترابه كسبة ومالة, وفائدته , لان الضرب في الأرض سفح , لقوله تعالى: ﴿ وءاخرون يضربون في الأرض ﴾ ] المزمل : 20 [ . وإن كان طالبآ للنكاح  كانت الأرض زوجة. والحفر افتضاضا , والمعول . والتراب: مال المرأة , أو دم عذرتها. وإن كان صيادآ , فحفرة خلته للصيد , وترابة كسبه  وما يستفيده وإلا كان حفرة مطلوب يطلبه في سعيه ومكسبه مكر أو وأصل الحفر ما يحفر للسباع من الربى, لتسقط فيها , فلزم الحفر المكر من أجل ذلك. وأما من عفر يديه من التراب أو ثوبه من الغبار, أو تمعك به فى الأرض , فإن كان غنيأ , ذهب ماله ونالته ذلة وحاجة وإن كان عليه دين  أو عنده وديعة رد ذلك إلى أهله. وزال جميعه من يده. واحتاج من بعده. وإن كان مريضآ,  نقصت يده من مكاسب الـدنيــا , وتعـرى مـن ماله. ولحــق  بالتراب .

وضرب الأرض بالتراب دال على المضاربة بالمكاسبة , وضربها بشير أو عصا يدل على سفر بخيـر. وقال بعضهـم : المشي في التراب التماس مال , فإن جمعه. أو أكله فإنه يجمع مالاً  ويجري على يديه مال . وإن كانت لأرض لغيره , فالمال لغيره. فإن حمل شيئا من التراب أصاب منفعة بقدر ما حمل. فإن كنس بيته وجمع منه ترابآ , فإنه يحتال حتى يأخذ من امرأته مال. فإن جمعه من حانوته , جمع مال من معيشته ومن رأى أنه يستف التراب , فهو مال يصيبه , لأن التراب مال , ودراهم فإن رأى أنه كنس تراب سقف بيته وأخرجه , فهو ذهاب مال امرأته. فإن مطرت السماء تراباً  فهو صلاح ما لم يكن غالب

ومن انهدمت داره , وأصابه من ترابها وغبارها , أصاب مالا من ميراث فإن وضع ترابة علئ رأسه 0 أصاب مالاً من تشنيع , ووهن . ومن رأى كأن إنسانة يحثي التراب في عينه  , فإن الحاثي ينفق مالاً على المحثي ليلبس عليه أمره , أو ينال منه مقصوده . فإن رأى كأن السماء أمطرت تراب كثيرآ , فهو عذاب. ومن كنس دكانه , وأخرج التراب ومعه قماش , فإنه يتحول من مكان إلى مكان  والتـراب: مــال , ومنه يكــون الغبار. وقيل: مـن رأى عليه غبـارآ سافر , وقيل: يتمول في حرب. ومن ركب فرسآ , وركضه حتى ثار الغبار, فإنه يعلو ويأخذه  البطرُ ,  ويخوض في الباطل , ويسرف فيه , ويهمج فتنة لأن النشاط في التأويل بطر. والغبار فتنة .

قال عبد الغنى النابلسى: ومشي الرجل في التراب: التماسه مالا. ومن حثا التراب علئ رأسه يصيبه هـم الانسان وحياته والتراب يدل على الأرزاق والزراعة والشبع والجوع . ومن رأى أنه جلس على التراب الطيـب النظيف , دل على سعادة وربما دل على الشك فى الدين, وربما دل على تربة الرجل التي خلق منها أو تربته التي يعود إليها , والتراب مع المرأة في المنام حمل مشكوك فيه وربما دل التراب على الماء والنار, أو الريح لأنه أحد العناصر , ويدل على السفر المشق الذي يحتاج فيه إلى التيمم. فإن حثا أحد في وجهه ترابة امتدح الناس بشعره , وحاب قصده. وربما دل التراب على  سـوء المصرع , وربما دل التراب على الدين الذي يثير المدين . ويدل التراب على سرعة قضاء الحاجة. وعلى إنجاز الوعد , لأنه يترب به المكتوب. ومن كانت عنده بضاعة, بارت خصوص إن رأى معهـا أو عليهـا تـرابـآ لآن عكــس تراب : بارت

تراب: وهو الذي ينقل التراب.

تدل رؤيته في المنام على الهم والنكد ونقل الكلام . فإن نقل في المنام تراب, دل على زوال الهم والنكد عن أصحابه

قال ابن سيرين

الراس: سلطان قـوي يغري العساكر بأعدائهم

قال عبد الغنى النابلسي

تربص: هو في المنام دليل على العلم لأرباب الاجتهاد. وربما دل ذلك على إفساد الدين

التردي : في المنام من علو إلى سفل , فإنه يدل على تنقل الأحوال من خير إلى شر , أو من زوجة إلى غيرها , أو من صنعة إلى صنعة , أو من بلد إلى بلد. أو من مذهب إلى مذهب . ويستدل إليه في المنام فإن كان الذي نزل إليه في المنام مرجآ أخضر أو مأكوال طيب أو قومآ صالحين. فإن ذلك وشبهه دليل على حسن حاله فيما يؤول إليه وإن نزل في المنام إلى خربة أو إلى حيوان كاسر دل على سوء العاقبة فيما يصير إليه وربما دل على الشح والبخل بما عنده من المال. قال تعالى : ﴿ وما يغنى عنه ماله , إذا تردى ﴾ ] الليل : 11 [ . ومن سقط من ظهر بيت , فانكسرت يده أو رجله أصابه بلاء فى نفسه. أو ماله أو صديقه, أو ناله من السلطان مكروه

قال ابن سيرين

الترس: رجل أديب , كريم الطبع مطيع ,  كاف لإخوانه في كل شيء من الفضائل , حافظ لهم ناصر لهم , يقيهم المكـاره والأســواء. وقيل: هـو يمين يحلف بها , وقيل: هو ولد ذاب عن أبيه .

والترس الأبيض : رجــل ذو ديــن وبهــاء , والأخضـر ذو ورع. والأحمـر صاحب لهو , وسرور والأسود ذو مال والملون ذو تخاليط

وإن رأى مع الترس أسلحة , فإن أعداءه لا يصلون إليه بمكروه , فإن رأى صائغ أو تاجر , أن ترسأ موضوعا عند متاعه , أو فى حانوته أو عند معامليه , رجل حاف , وقد جعل يمينه جنة لبيعه , وشرائه , لقوله تعالى: ﴿ اتخذوا ايمانهم الجنة ﴾ ] المجادلة : 16 [

ومن رأى معه ترساً وكان له ولد فإن ولـده يكفيه المؤن كلهـا ,  ويقيـه الأسواء  والمكاره  , وقيل : من  تترس , فإنه يلجأ إلى رجل قوي يستظهر به.

وقيل: إن الشرس إذا كان ذا قيمة يدل على امرأة موسرة , جميلة  وإلا فهـو امرأة قبيحـة فإن رأى أن عليه أسلحة وهـو بيــن رجـال لا أسلحة عليهم , نال الرياسة على قوم , فإن كان القوم فهم , وإن كانوا شبانا , فهم أعداؤه وقيل: إن كان صاحب هذه الرؤيا مريضآ , دلت على موته .

قال عبد الغنى النابلسى

ترس: هو في المنام وقاية وهو أيضأ يدل على الصوم. قال عليه الصلاة والسالام : » الصوم جنة « وربما دل على الصديق المحجاج

قال ابن سيرين

الترسخ: سلطان قوي محرض الجيوش على أعدائهم

قال عبد الغنى النابلسى

تركاش: هو في المنام عز ونصرة على الأعداء , أو خدمة للبطال ومال ومقال وولد.

ترمس : رؤية أخضره في المنام شح ورزق بتعب , أو علم بغير عمل ودقيق الترمس دواء . ومسلوق الترمس رزق عاجل

قال ابن سيرين من المخلوقين: بدليل قوله تعالى: ﴿ وانزلنا عليكم المن والسلوى كلوا من طيبات ما رزقناكم ﴾ ] البقرة : 57 [

الترياق : مكروه

تـزكيـة المرء نفسـه: تـدل على اكتسابه إثمأ , لقوله تعالى: ﴿ فلا تزكوا أنفسكم هو أعلم بمن اتقى ﴾ ] النجم : 32 [ .

فإن رأى كأن شابأ مجهولاً يزكيه , فإنه يصيد ذكر حسناً , جميلاً فى عامة النـاس وإن كـــان الشيـخ والشـاب معروفين , نال بسببهـما رياسة وعزاً .

قال عبد الغني النابلسي

تزكية المرء نفسه: في المنام تدل على اكتسابه إثما , فإن رأى كأن شاباً مجهولاً يزكيه. انقاد له عدوه. وإن كان شيخ مجهولاً يزكيه , فإنه يصيب ذكرآ حسن في عامة الناس. وإن كان الشيخ والشاب معروفين نال بسببهما رئاسة وعزا

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً