تفسير رؤية الأمان – الأمة – الأمراض

قال عبد الغني النابلسي :

الأمان من حرب: فى المنام دليل على الأمن من الخوف , وربما دل على الهداية بعد الضلالة خصوصاً إن كان الإنسان فى اليقظة خائفاً , والأمن خوف كما أن الخوف أمن .

أمة: رؤية الأمة في المنام دليل على الدابة لخدمتها وعلى قناة الدار لمباشرتها الأقذار  الأوساخ , وعلى ما يطؤه الإنسان من حصير وحذاء , وربما دلت رؤيتها على المال لقيمها ,وربما دلت على العز والجاه والنصرة على الأعداء , فإن قبل  جارية ربما دلت على المركب.

ومن رأى أنه اشترى جارية بيضاء فإنه يصيب في تجارته ربحاً ويلقى خيراً . وإن اشترى جارية صغيرة فإنه يطلب حاجة , وتتعذر عليه. وإن اشترى جارية سوداء فإنه ينجو من هم.

ومن رأى جارية صبية تأتيه فإنه يأتيه خيـر صالح , وإن كـان له رزق عنـد السلطان موقوف فإنه يأخذه . وإن كان له غائب فإنه يأتيه , وإن كانت الجارية قبيحة أتاه بعض ما يكرهه. ومن رأى جارية تطارح الناس في الأسواق أو تدعوهم إلى السفاح فإنه فتنة تموج فيهم .

قال ابن سيرين :

الأمراض : من رأى كأن به أمراض باردة , فإنه متهـاون بالفرائض مـن الطاعات , والواجبات من الحقوق , وقـد نـزلـت بـه عقــوبـة الله تعالى .

والأمراض الحارة في التأويل هي من جهة السلطان , وأما اليبوسة , فمن رأى به مرضأ من يبوست , فقد أسرف في ماله من غير رضا الله , وأخذ ديون من الناس وأسرف فيها , ولم يقضها , فنزلت به العقوبة .

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً