تفسير رؤية الأرض في المنام

img

تفسير رؤية الأرض في المنام

الأرض :

تدل على الدنيا لمــن ملكها على قدر اتساعها , وكبرها ,  ‏وضيقها , وصغرها , وربما دلت الأرض على الدنيا , والسماء على الأخرة لأن  الدنيا والأخرة أخرت, ولا سيما أن الجنة فى السماء . وتدل الأرض المعروفة على المدينة التي هو فيها , وعلى أهلها وساكنهاء وتدل على الكفر إذا كانت طريق مسلوكآ كالصحاري  والبراري وتدل على المرأة إذا كانت مما يدرك حدودها ويرى أولها وآخرها, وتـدل على الأمة. والزوجة , لأنها توطأ . وتحرث , وتبذر ,وتسقـى ,  فتحمل, وتلد , وتضع نباتها إلى حين تمامها,  وربما كانت الأرض أماً لأنا حلفا منها , فمن ملك أرضأ مجهولة استغنى , إن كان فقيراً , وتزوج , إن كان عزباء  , وولي , إن كان عاملاً. وإن باع أرضاء أو خرج منها إلى غيرها , مات إن كان مريضا , لاسيما إن كانت الأرض التي انتقل إليها مجهولة وافتقر, إن كان موسرآ , لاسيما إن كانت الأرض التي فارقها ذات عشب وكلأ أو خرج من مذهب إلى مذهب , إن كان نظارآ. فإن خرج من أرض جدبة إلى أرض خصبة , انتقل من بدعة إلى سنة , وإن كان على خلاف ذلك , فالأمر على ضده , وإن رأى ذلك مؤمل السفر فهو ما يلقاه فى سفره  فإن رأى كأن الأرض انشقت  ‏فخرج منها شاب , ظهرت بين أهلها عداوة. فإن خرج منها شيخ سعد جدهم , ونالوا خصبـآ. وإن راهــا انشقت , فلم يخرج منها شيء ولم يدخل فيها شىء , حدث فى الأرض حادثة شر, فإن خرج منها سبع , دل على ظهور سلطان ظالم. فإن خرج منها حية , فهي عذاب باق في تلك الناحية , وإن انشقت الأرض بالثبات: نال أهلها خصباً

فإن رأى أنه يحفر الأرض , ويأكل منها . نال مالاً بمكر, لأن الحفر مكرٌ , فإن رأى أرضاً نفطرت بالنبات,  وفي ظله أثه ملكه وفرح بذلك , دل على أنه ينال ما يشتهي ويموت سريعأ , لقول الله تعالى : ﴿ حَتَّىَ إذَا فَرِحُواْ بِمَاَ أوتوا أخَذَنَاهُم بَغَتَةٍ ﴾ ] الأنعام : 44[ .  ومن تولى طيَّ الأرض بيده , نال فلكآ, وقيل: إن وطئ الأرض , أصـاب ميــراثآ. وضيـق الأرض : ضيق المعيشة , ومـن كلمته الأرض بالخير نال خيرآ في الدين والدنيا. وكلامها المشتبه المجهول المعنى: مـال مـن شبهـة , والخسـف بـالأرض: زوال النعــم , وانقـلاب الأحوال. والغيبة في الأرض من غير حفر: طول , غرب, في طلب الدنيا , أو موت في طلب الدنيا. فإن غاب في حفيرة ليس فيها منفذ , فإنه يُمكر به في أمر بقدر ذلك . ومن كلمته الأرض بكلام توبيخ فليتق الله , فإنه مال حرام. ومن رأى أنه قائم في مكان , فخسف به , فإن كان والياً , فإنه تنقلب عليه الدنيا ويصير الصديق عدوه, وسروره غماً ,  لقول الله تعالى: ﴿ فخسفنا به وبداره الأرض ﴾ ] القصص : 81[  فإن رأى محلة , أو أرضأ طويت على الناس , فإنه يقع هناك موتٌ أو قال وقيل: يهلك فيه أقوام بقدر الذي طويت عليهم. أو ينالهم ضيق , وقحط , أو شدة , فإن كان ما طوي له وحده , فهو ضيق معيشته وأموره. فإن رأى أنها بسطت له , أو نشرت له , فهو طول حياته , وخير يصيبه .

وخشاش الأرض: كلُّه يدل على أوغاد الناس , وعاقتهم , وشرارهم , كل حيوان على نعته , وطبعه , وعمله , وضرره , وعداوته, والنَّمل : لصوصٌ وكواسب .

وأما الخسف والزلزلة: من رأى أرضآ تزلزلت , وكشف طائفةٌ منها, وسلمت طائفة: فإن السلطان ينزل تلك الأرض ويعـذب أهلهـا , وقيـل: إنه مرض شديد . فإن رأئ جبال من الجبال تزلزل , أو رجف  أو زال , ثم استقر قراره , فإن سلطان ذلك الموضع  أو عظماءه تصيبهم شدة شديدة ويذهب ذلك عنهم بقدر ما أصابهم.

والَّزلزلة إذا نزلت , فإن الملك يظلم رعيته أو يقع به فتنة أو أمراض ومن سمع هذه السحاب, فإنه يقع بأهل تلك الناحية فتنة , وعداوة وخسران . وقال بعضــم: الخسوف. والزلازل دليل ردية لجميع الناس , ومالكهم وهلاك أمتعتهم وإذا رأى الإنسان كأن الأرض متحركة. فإنها دليل على حركة صاحب الرؤيا وعيشه . وأما من رأى أنه أصابه بردٌ , فإنه فقر, وإن اصطلى بنار, أو مجمرق  أو بدخان  فإنه يفتقر للسعي في عمل السلطان. ويكون فيه مخاطرة وهــول , وإن كـان مـا يصطلى بـه نارآ تشتعل, فإنه يعمل عمل السلطان , فإن كان جمرا , فإنه يلتمس مال يتيم. وإن اصطلى بدخان , فإنه يلقى نفسه فى هول . وقال بعضهم : إن البرد فعل بارد . ويدل في المسافر على أن سفره لا يتم , وأموره باردة والشباب أمد ملتبس , وفتنة. ويوم الغيم هم ومحنه .

فإن رأى أنه جالس على الأرض ,أو أن عليه قبة , فإنه ثباث في سلطانه , وإن اتصل ثوبه بثوب آخر, زيد في سلطانه , ولا سيما إن كانت عمامة .

ومـن رأى أرضــآ مخضـرة قــد يبست: أو أجدبت , أصابه شر صلب , أوأصابه من الملك رفعة .

قال عبد الغني النابلسي :

أرض :

في المنام لها تأويل. وكل أرض على حسبها وجوهرها , فأرض المحشر: رؤيتها في المنام دالة على حفظ الأسرار , والغنى بعد الافتقار والأمـن مـن الخـوف , وصدق الوعد.

وربما دلت على الزوجة الجليلة البكر الجميلة, أو المنصـب العظيـم لقليل الحظ , وعلى الهدى والتوبة وكذلك إن رأى ظهر الحوت أو الثور الحامل لأرض ولم تتغير ولم تزل , دل على أن الملك يخلع نفسه من الملك , أو يخلع نائبه , ولم تتغير أحوال العالم. وأرض الدار عبارة عنها يبسط فيها من حصير وبساط وغير ذلك. أو على من يقوم بكنسها ومصلحتها , أو من يجتمع عليها من أهل وعشيرة , فما رئي فيها من إصلاح أو فساد عاد على من دلت عليه.

وأما أرض الفلاحة فإنها دالة على زرعها وإنشائها وخصبها وجدتها , وآلة حرثها , ودرسها وفلاحها فما حصل فيها من نبت معتاد أو رائحة طيبة , أو  زهر, أو  نور أو علو أو سهل أو خشن عاد إلى من ذكرناه . وأما أرض الحارة  فإنها تدل على الأسفـار للتجــار وأربــاب المعايش عليها كالمكارية والجمالينا وأشباههم , فـزوال عقبـاتهـا وقلع حجارتها وبيان طرقها واستقامتها في المنام  دليل على الربح للمسافر عليها  وتسهيــل أمـورهـم , وزوال هـم وسـرعـة مـراحلهــم , وأمـا الأرض فإنها دالة على الحاكم عليها بإيجاز أو إرث أو قطاع أو حفر, فما حصل فيها من طول وقصر عن الحد المحدود عاد ذلك على الحاكم عليها ممن ذكرناه , وأما الأرض المجهولة, فإنهـا دالة على ألم والـولـد والزوج والزوجة والشريك والأمين والورثة , وعلى ما يملك من دار أو دابة أو أمة ,وعلى ما يجلس عليه من فراش أو غيره وتدل الأرض على دور الزناة والفسقة واللهو واللعب . والأرض امرأة نمامة لا تكتم سر, وتدل الأرض على الجدال أو العلم أو الفصاحـة , وربما دلت الأرض والسماء على الضرتين اللتين لا يستطيع أحد أن يجمع بينها غير الله تعالى , فإن رأى أن الأرض تشققت دل علـى البدع وإظهــار المحـرمـات وربمـا دل تشققهـا على جودتها بالنمو والبركة وطول الأرض ومدها عن عادتها دليل على خالص المسجون  ووالدة الحامل, وامتدادها عن عادتها رزق . فإن رأى أنه ملك أرضآ مرداء تزوج امرأة فقيرة أو عقيمآ , لأن مرداء الخالية من النبات. وربما دلت الأرض على ملك لدى السلطان , أو المـوت والحياة والرزق وعلى  مـن يعمل عليها من صالح وسيئ . فإن رأى أنه ملك أرضا تزوج إن كان أعزب ورزق ولد أو شارك شريكا أو ائتمن إنسانا على ماله وسره أو ورث وراثة أو استأجر دارآ , أو ابتاعها , أو اشترى دابة أو أمة أو اشترى حصيرآ, كل إنسان على قدره وما يليق به. وإن الق به الملك تلك وإن كان الرائي مريضا أفاق من مرضه وقام لأرضه ورزقه. وإن كانت الأرض فسيحة حسنة المنظر كان عمله عليها صالحأ. وإن كان عليها جيف أو رمَم بالية أو أقذار كان ما عمله عليها شيئآ.

فإن حدثته الأرض أو سمع منها كلامآ لا يفهمه دل على الشدة والأراجف وهتــك الأستـار. فإن رأى أن الأرض زلزلت به ربما دلت على وضع الحامل جنينها . فإن رأى الأرض قد خسفت بمن عليها , دل على التيه والعجب والغفلة عن طاعة الله تعالى . فإن طويت الأرض من تحته , دل على فراغ عمله. أو طلاق زوجته , أو ذهاب منصبه  فإن استحالت الأرض إلى حفر أو حديد أو حجر, ربما تعذر حمل زوجته. أو انتقل إلى صنعة غير صنعته وربما رزق مال من كسبه , أو وجد معدنآ. فإن رأى أنه صار أرضا في المنام ارتفع قدره عند الناس , أو تقبل للـريــاضـة وكسر النفـس. فإن حمل الأرض ولا يجد لها ثقلاً دل على ظلم غيره في أرضه , وعلى أنه يطوقها في عنقه. أو على أنه يصير جبـانـآ يثير الأرض وينقلها على كتفه ويعان على ذلك وربما صار حضريآ أو قطاعآ. فإن أكل الأرض ,دل ذلك على أنه ينال من سفيه عليها فائدة أو عاد عليه من زرعه فائدة  وربما باع ما يجلس عليه أو يركبه أو يطؤه ويأكل ثمنه, فإن رأى أن الأرض انشقت وابتلعته , دل على الخجل وتعذر الأسباب , وربما سافر ويسجن أو صارممنونا, ومن رأى أنه يجلس على الأرض , فإنه يتمكـن منهـا , ويعلـو عليها, ومن رأى أنه يضرب الأرض بيده أو بشيء ه فإنه يسافر للتجارة . ومن رأى أنه يأكل من الأرض . فإنه يصيب مال بقدر ما أكل منها ومن رأئ أنه خرج من أرض جدبة إلى أرض خصبة. فإن كان عامل بلد عزل عنه وإن كان عنده جارية باعها , أو امرأة طلقها أو تزوج أخرى عليها , ومن رأى أنه زلق على الأرض , أو ينفض يده من التراب يفتقر وإن كان مريضة مات وصار إلى الرباب ومن رأى أنه يمشي من أرض إلى أرض متوالية جائيآ وذاهبا طاف على امرأته أو جاريته , أو دام السفر من أرض إلـى أرض . ومـن رأى الأرض ابتلعته وخسفت به فإن كان من أهل الشر فإنه عقوبة تنزل به أو سفر بعيده أو يخاف أن لا يرجع , ومن رأى أن الأرض ابتلعته من غير خسف. فإنه يسافر سفرآ بعيدا ومن رأى أن الأرض تزلزلت وأصابه خسف , فإن ذلك بلاء ينزل بتلك الأرض من سلطانها أو حر أو برد أو قحط , أو خوف شديد , ومن رأى أن الأرض انشقت وخرجت منها دابة تعلم الناس , فإنه يرى شيئا يتعجب منه وربما دل على قرب أجله , وربما كان ذلك آية عظيمة عــامـة تظهـر للناس ليعتبروا.

الكاتب admin

admin

مواضيع متعلقة

اترك رداً

error: Content is protected !!